Menu
11:43الأمم المتحدة تطلب رسميا من الاحتلال مغادرة الجولان السورية
11:37الخارجية : ما يجري في الاغوار تطهير عرقي واسع النطاق
11:34الأردن تهين وفدًا "إسرائيليًا" رسميًا على المعبر الحدودي
11:29حكومة الاحتلال تحذف بندًا يتعلق بالرقابة القانونية من قرار نقل أموال لصالح الاستيطان بالضفة
11:20العالول يصف اعتبار المستشفى الأمريكي له علاقة بالموقف الإنساني بـ"الهراء"
10:31"أُسود مفترسة" تتجوّل في أسواق غزة
10:29حسين الشيخ يحذر "اسرائيل"
10:26أسرى "عسقلان" يشرعون اليوم بإضراب عن الطعام
10:16وكالة الغوث تتخلى عن أول إذاعة لذوي وذوات الإعاقة
10:16مراقب فلسطين: ملتزمون بالوسائل المشروعة لإنهاء الاحتلال
10:14هلال القدس يكتسح ثقافي طولكرم ويقتحم مربع الكبار
10:08حملة اعتقال ودهم واسعة بالضفة
10:07حالة الطقس: أجواء باردة نسبياً
10:06تعرف على حالة معابر قطاع غزة لهذا اليوم
10:06أسعار صرف العملات لليوم الأربعاء
79168220_562168194617096_5830873564126904320_n

"أُسود مفترسة" تتجوّل في أسواق غزة

ارض كنعان -الاستمتاع بمشاهدة الحيوانات المفترسة وخاصة "الأسود" داخل الأقفاص في حديقة الحيوانات أمر اعتيادي، لكن الغريب أن تتجول "الأسود" بين المواطنين في قطاع غزة، ويتسابق الصغار قبل الكبار إلى مداعبتها وحملها والتقاط الصور الفوتوغرافية.

وفي سوق مدينة خان يونس جنوب القطاع، يتجول الشاب مؤمن جمعة ومجموعة من أصدقائه بين المواطنين ويحملون معهم أسديّن "أشبال"، من أجل نشر الترفيه والسرور بعد عزوف المواطنين عن زيارة حديقة  التي تقع في حي البرازيل برفح جنوب قطاع غزة

وتعد حديقة حيوان رفح أقدم حديقة حيوان في قطاع غزة والأقدم في القطاع، وافتتحت في نهاية تسعينيات القرن الماضي، وتبلغ مساحتها (3000) متر مربع، في حين تحتوى على 100 نوع من الحيوانات والطيور والزواحف.

يقول جمعة ، إن فكرة التجول بين المواطنين بالأسود راودته بعد عزوف الناس عن الذهاب لحديقة الحيوانات التي يمتلكونها، مشيرًا إلى أن يهدف لجلب الزوار لحديقتهم من جديد، ولفت نظر المارة إلى الأسود.

ويتلقى الشاب مؤمن مالًا زهيدًا (1-2) شيكل، مقابل الصور التي يلتقطها المواطنين مع الأسود، معبرًا عن سعادة عندما يشاهد الفرحة على وجوه الناس والاطفال وهم يتبادلون الصور مع الأسود ويلعبون معها.

وتحتاج الحيوانات إلى تكاليف باهظة، خاصة الأسدين اللذين يحتاجان طعام بقيمة (50- 100 شيكل) في اليوم الواحد، ناهيك عن الحيوانات الأخرى، فيما يبين جمعة أن عزوف المواطنين عن زيارة الحدائق التي تضم هذه الحيوانات دفعهم للخروج بها الى الشارع من اجل التجول بين الناس في مشهد اثار الدهشة لدى الكثيرين.

ويبلغ عمر الأسدين ٤ شهور وتم انجابهما داخل حديقة الحيوان في رفح التي اضطرت قبل عام لبيع حيواناتها لشركة أجنبيه من اجل توفير الرعاية لها بعد نفوق العشرات منها بسبب الجوع والحصار "الإسرائيلي".

وتعرّضت حديقة حيوان رفح لأضرار كبيرة جراء التجريف الذي لحق بالحديقة خلال الاجتياح "الإسرائيلي" عام 2004م، وتعرضها للقصف غير المباشر خلال العدوانين على غزة، لم يتلق أي تعويض من أي جهة..