Menu
اعلان 1
14:00أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
13:59الإعلام العبري: حماس تطلق صواريخ تجريبية جديدة باتجاه البحر
13:57الخارجية: وفاة فلسطينيين جراء كورونا في السعودية والإمارات
13:52حالة المعابر في قطاع غزة صباح اليوم
13:51حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
13:49أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
21:16ألوية الناصر: المقاومة الفلسطينية بصحبة محور المقاومة أصبحت أشرس
21:14مفتي فلسطين يعلن الأحد يوم عيد الفطر السعيد
21:11أبو مجاهد :احياء يوم القدس العالمي يتجاوز حدود المذهبية والفئوية لمفهوم الأمة الواحدة
21:10إصابات بالاختناق بمسيرة كفر قدوم
21:09النخالة: لا يكفي السلطة إطلاق النار في الهواء
21:08الاحتلال يتسبب باحتراق 120 شجرة زيتون جنوب غرب جنين
21:06وزارة الأوقاف تشكر المواطنين التزامهم بالإجراءات الوقائية أثناء أداء صلاة الجمعة.
21:05"الصحة": تسجيل حالتي تعاف جديدتين من فيروس "كورونا" في الخليل
21:03القدومي: يوم القدس فرصة لاستعادة أولوية القضية للصدارة مجددا

الاحتلال يهدم 42 منشأة وأصدر مخططات استيطانية جديدة

أرض كنعان - الضفة الغربية /

أدان المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان سياسة التهويد والتطهير العرقي المتواصلة، والتي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي، باعتبارها جريمة جديدة تضاف إلى جرائمها السابقة تحت مرأى ومسمع المجتمع الدولي.

وأوضح المكتب في تقريره الأسبوعي اليوم السبت، أن قوات الاحتلال نفذت عمليات هدم واسعة لمساكن وبركسات المواطنين في الأغوار الشمالية طالت 42 منشأة في كل من القرى والتجمعات، مثل قريتي بردلا وعين البيضاء ومنطقة الفارسية وخلة خضر والجفتلك وكرزلية في تجمعات الأغوار الجنوبية.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال وضعت الأسبوع المنصرم مخططًا لبناء كنيس يهودي على حساب وقف إسلامي في حيز موقع وقف حمام العين أسفل الأرض وقريب جدًا من غربي المسجد الأقصى، حيث سيتم إجراء حفريات إضافية في الموقع قبل البدء بتنفيذ الكنيس.

فيما كشفت مصادر إسرائيلية النقاب عن أن السلطات الإسرائيلية قررت توسيع المنطقة الصناعية "عطروت" – قلنديا الواقعة قرب مطار القدس شمالي المدينة، حيث صادقت اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء في القدس على مخطط أعدته "سلطة تطوير القدس" يتضمن توسيع المنطقة الصناعية "عطروت".

وحسب التقرير، فإن سلطات الاحتلال تواصل تهويدها لمقبرة مأمن الله التاريخية من خلال بناء فندق سياحي بارتفاع ستة طوابق ونصف فوق الأرض، وطابق خدماتي تحتها ، ليصبح ارتفاع الفندق نحو 26 مترًا فوق الأرض، على بعد أمتار من الجهة الشمالية للمقبرة.

ولفت إلى أن قوات الاحتلال واصلت سياسة العقاب الجماعي، حيث لا تكتفي بهدم المنازل، بل تحاول تطوير هذه السياسة العقابية نحو مصادرة منازل منفذي العمليات، وهو ما يتعارض وأبسط أحكام العدالة، خصوصًا وكونها توقع العقاب على أشخاص ليس لهم إي علاقة .

وذكر أن حكومة الاحتلال تنوي منح وزير الداخلية الإسرائيلي صلاحيات جديدة يقوم بموجبها بمصادرة أملاك وأموال الفلسطينيين الذين ينفذون عمليات ضد الاحتلال، من خلال إجراء إداري، قبل تداول القضية في القضاء الإسرائيلي.

ورصد التقرير جملة من الانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين خلال الأسبوع الماضي، منها عمليات هدم وتوزيع إخطارات على منازل بالقدس، إصدار قائد الجبهة الداخلية في جيش الاحتلال قرارات "إغلاق ومصادرة" منازل أربعة أسرى مقدسيين في قرية صور باهر. 

بالإضافة إلى اقتحام قوات الاحتلال قرية بيت عور التحتا، وهدم غرفة زراعية تحتوي معدات يستخدمها المزارعون لتخزين المعدات الزراعية، كما هدمت بئرًاً للمياه وصادرت غرفة متنقلة "كرفان" ومعدات للحفر، و حطمت عدداً من المركبات المستعملة، ودمروا بوابات في الأراضي الزراعية.