Menu
17:14اعلام: مصدر يعلن نسبة صرف رواتب الموظفين وآلية صرفها
17:11"القضاء الأعلى" يعلن عن آليات التعامل مع الأقساط المستحقة للأشهر الماضية
17:09عريقات يدين جريمة اعدام الشهيد الحلاق: على العالم رفع الحصانة عن "اسرائيل"
17:07"الصحة" بغزة: لا إصابات جديدة بفيروس كورونا في القطاع
17:05ارتياح كبير لطلاب الثانوية العامة في امتحانهم الأول
17:02الكيلة: إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في قلقيلية ليرتفع العدد إلى "626"
17:00شذى حسن .. أسيرة محررة تروي ليلتها الأولى في سجون الظلم الإسرائيلية
16:30طلاب وطالبات فلسطين يتوجهون لتقديم امتحانات الثانوية العامة
16:27لجان المقاومة: إعدام العدو للشهيد "إياد الحلاق"جريمة صهيونية تجاوزت كافة الأخلاق والمعايير الانسانية
16:25أول تعقيب من حماس على جريمة إعدام شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة
16:20الاحتلال يفتح تحقيقًا في إعدام الشهيد الحلاق
16:18الأسير جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ20
16:17دواء أطفال قد يؤدي دورا محوريا بإنقاذ حياة المصابين بكورونا
16:16الاحتلال يُجبر مقدسيًا على هدم منزله بسلوان
16:13الاحتلال يعتقل فتيين من الخليل

الاحتلال يهدم و يستولى على 286 منشأة منذ بداية العام

أرض كنعان - القدس المحتلة / شهد العام الجاري زيادة هائلة في هدم "إسرائيل" للمنشآت المقدمة كمساعدة إنسانية من الجهات المانحة، بحسب مسؤول أممي.

وقال منسق الأمم المتحدة للمساعدات الإنسانية وأنشطة التنمية روبرت بايبر: "إنه منذ مطلع العام الجاري هدمت إسرائيل أو استولت على 286 منشآة أي بزيادة 165 % مقارنة من إجمالي العمليات المشابه في عام "2015. 

وأضاف "حوالي ربع الهياكل اليت تم استهدافها هذا العام كانت في المجتمعات البدوية الفلسطينية التي تقع داخل أو بالقرب من منطقة المخصصة للمشروع التوسع الاستيطاني (E1) ، شرق القدس".

ولفت إلى أن هذا يأتي في سياق الارتفاع الكبير في معدل الهدم الكلي لعام 2016، وهو ما يفوق أي سنة منذ أن بدأت الأمم المتحدة بمراقبة منتظمة لعمليات الهدم في عام 2009.

وأدان بايبر مواصلة السلطات الإسرائيلية عرقلة المساعدات الإنسانية للسكان الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة.

وبيّن أنه وفي 7 تشرين الثاني، صادرت الإدارة المدنية الإسرائيلية والجيش الإسرائيلي تسعة الخيام تمولها الجهات المانحة (اثنتان منها لم تقام حتى الان) في المجتمع البدوي الفلسطيني خربة تل الحمرة في شمالي وغور الأردن".

 وقال" قدمت الهياكل كمساعدات إنسانية، في أعقاب عمليات الهدم السابقة في نفس المجتمع في 27 أيلول عام 2016، والتي تركت الأسر المتضررة من دون مأوى أو مطابخ".

ولفت بالمقابل إلى أن مستوطنين إسرائيليين أقاموا مؤخرًا بؤرة استيطانية جديدة (بجانب مستوطنة جفعات سلعيت) وأعاقوا وصول الرعاة من خربة تل الحمرة  لبعض مناطق الرعي التقليدية".

كما قال بايبر " استهداف الفئات الأكثر ضعفا من المستضعفين ومنعهم من الحصول على الإغاثة- خصوصًا مع حلول فصل الشتاء- أمر غير مقبول ويتعارض مع التزامات إسرائيل كقوة محتلة.

واستطرد: " للأسف، نحن نشهد المزيد والمزيد من هذا."

وشدد على أنه من خلال مجموعة من القوانين والسياسات والممارسات، فإن "إسرائيل" تبني بيئة قسرية على نحو متزايد في المنطقة (ج) من الضفة الغربية.

وأكد أن "هذا غير قانوني ويخلق واقع جديد تمامًا على أرض الواقع على حد سواء".