Menu
01:30هنية يكشف عن الموعد الجديد للموسم القادم واستكمال دوري السلة
01:26قوات الاحتلال تغلق كافة مداخل محافظة بيت لحم
01:05الأسير سامي جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع عشر
01:02إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير سامي جنازرة مجددا إلى عزل النقب
00:56غزة: انتحار سجين في مركز إصلاح الوسطى
00:52أندونيسيا ترفض بشدة مخطط الضم الإسرائيلي
00:47الرئيس يعزي الملك عبد الثاني وآل أبو جابر بوفاة وزير الخارجية الأسبق
00:46الاحتلال يمنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي
00:41النيران تلتهم 850 شجرة زيتون وحرجية في جنين
00:35نتنياهو : "اسرائيل " ستضم 30 %من الضفة الغربية
00:31مقتل فتاة فلسطينية بعد تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها
00:17البرغوثي يحذر من موجة ثانية من فيروس كورونا
00:26نتنياهو: فلسطينيو الغور وأريحا لن يحصلوا على الجنسية
00:23"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله
00:21الاحتلال يعتقل اربعة شبان ويستولي على مركبتهم شمال نابلس

استشهاد لاجئ فلسطيني في سوريا واستمرار استهداف المخيمات

أرض كنعان-سوريا/قال نشطاء فلسطينيون ينضوون تحت مظلة "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" إن مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب العاصمة السورية دمشق، مازال تحت الحصار منذ نحو 435 يوما، فيما مازالت المياه مقطوعة عنه منذ نحو عشرين يوما "الأمر الذي زاد من معاناة سكان المخيم وأعبائهم الاقتصادية خاصة في ظل انقطاع التيار الكهربائي وجميع الخدمات الأساسية".

وأوضح بيان صدر عن المجموعة، اليوم الأحد (28-9) إن لاجئا فلسطينيا يدعى حسام محمد النعيمي (23 عاما) من أبناء مخيم درعا، لقي حتفه في الاشتباكات التي اندلعت بين مسلحي المعارضة السورية والجيش النظامي في مدينة القنيطرة جنوب سوريا.

وأعلنت "مجموعة العمل"، أن عدد الضحايا الفلسطينيين الذين سقطوا في مخيم السيدة زينب للاجئين بريف دمشق منذ بداية الأحداث السورية وحتى نهاية آب (أغسطس) 2014، بلغ 40 لاجئا.

وأكدت المجموعة تصاعد حملة الاعتقالات التي يشنها الأمن السوري في الآونة الأخيرة ضد أبناء مخيم "العائدين" في حمص، ما سبب حالة من الخوف والتوتر بين أبنائه الذين باتوا لا يأتمنون على حياتهم، حيث قام الأمن السوري يوم 26 أيلول (سبتمبر) الجاري باعتقال ثلاثة من أبناء المخيم هم: إبراهيم أبو الخير، وأمجد القوسي، ومحمود جهاد، الذي اعتقل بعد منتصف الليل من أمام منزله وسط شارع القدس، وهو في العقد الثالث من العمر.

وأشارت المجموعة إلى استمرار الأوضاع المعيشية الصعبة في جميع مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، جراء انعكاس تجليات الصراع الدائر في سورية، ما سبب انتشار البطالة بين اللاجئين الفلسطينيين ونقص شديد في المواد الغذائية والأدوية والمحروقات، وغلاء في الأسعار، ومشكلات في المياه، وذلك بسبب انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة، إضافة إلى تعرضها للقصف من قبل قوات النظام السوري.