Menu
23:31"أسامة بن لادن حي".. ترامب يعيد نشر تغريدة ويثير جدلا
23:28محافظ جنين يغلق "الزبابدة" جزئيًا بسبب "كورونا"
23:24أردوغان يعلن اكتشاف غاز إضافي في البحر الأسود
23:20موقع إسرائيلي: الجيش يغير أولوياته ولم نصل لتهدئة مستقرة
23:18الأوقاف بغزة: قرار فتح المساجد بالمحافظات يخضع للتقييم المستمر
23:16محافظ الخليل يعلق الدوام بمدرسة بحلحول لأسبوع
23:14النيابة العامة: الأمن اعتقل 8 مشتبه بهم بواقعة "مسجد الأنصار"
14:56موظفو السلطة يعتصمون بغزة احتجاجًا على التقاعد والتمييز
14:33رئيسة لجنة فلسطين في النرويج: نرفض مبادرات التطبيع
14:32الاحتلال يعتدي على المشاركين في فعالية ضد الاستيطان بمسافر يطا جنوب الخليل
14:31إغلاق دار القرآن المركزية في طولكرم 8 أيام بسبب كورونا
14:29طوارئ غزة والبريج تعلنان تسجيل 61 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"
14:26للمرة الأولى منذ 52 يوما.. لا وفيات بكورونا في فلسطين و تسجيل 312 إصابة جديدة في الضفة و غزة
14:24الأوقاف توضح المساجد التي ستبقى مفتوحة والتي سيتم إغلاقها بغزة
14:23التنمية الاجتماعية تعلن صرف دفعة جديدة من مبادرة "عيلة واحدة"

"أسامة بن لادن حي".. ترامب يعيد نشر تغريدة ويثير جدلا

أرض كنعان/

أعاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نشر تغريدة تزعم بأن "أسامة بن لادن لا يزال على قيد الحياة، ومن قتل في الغارة كان مجرد بديل"، ما أثار جدلا واسعا في الولايات المتحدة.

والتغريدة التي أعاد ترامب نشرها تعود لحساب مرتبط بـ "QAnon"، وهو تشكيل غير معروف الهوية مؤيد لترامب، يروج لنظريات المؤامرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر الناشطون صورا لتغريدات تثبت إعادة ترامب نشر التغريدة، فيما يبدو أن "تويتر" أغلق حساب "Oscar the midnight rider 1111" الذي نشر المقال.

لادن.PNG
 

 وفي تعليقه على تغريدة ترامب، قال روبرت أونيل، وهو عضو وحدة "سيل تيم 6"، الفريق الذي قتل أسامة بن لادن، ساخرا: "هل يعقل أننا قتلنا أسامة بن جونسون؟".

وأضاف في حديث لقناة "سي أن أن" الأمريكية أن "الكثير من الأشخاص سيصدقون ترامب بشكل مباشر، ويمكن أن يصل الأمر إلى نقطة يكون فيها الأمر أكثر من مجرد خطر سياسي".

وقال أونيل "لا يمكن لشخص أن يغرد تغريدة مماثلة إذا كان لديه هذا العدد من المتابعين في موضوع بهذه الأهمية. هناك أشخاص يعتبرون كلام ترامب مقدسا، ولا يمكن الاتكال على أن يصلوا إلى استنتاجاتهم الخاصة بهذا الشأن".

وأكد أونيل أن ترامب يعرف ما حصل حينها، ولديه التصريح الأمني الأعلى في البلاد وبالتالي يمكنه الإطلاع على معلومات وصور وكالات الاستخبارات.