Menu
23:05مسؤول عسكري إسرائيلي يحذر نصرالله
23:01قيادي بسرايا القدس يوجه عدة رسائل: معركتنا طويلة.. وأسدود كحيفا وعسقلان كتل أبيب
22:33"الحكومة": دوام الطلبة من الصف الخامس وحتى الحادي عشر الأحد
22:27وزير الصحة الإسرائيلي: نحن في حالة تشبه الحرب
22:26ألمانيا تقدم 53 مليون يورو دعما لأونروا
22:24الاحتلال يفرض طوقًا أمنيًا شاملًا على الضفة والقطاع
22:22الصحة بغزة: نمر بأزمة دوائية صعبة وخطيرة تؤثّر على مواجهة كورونا
17:46لجان المقاومة: نثمن قرار سلطة الطاقة بتخفيض أسعار كهرباء المولدات وندعو أصحاب المولدات إلى مراعاة الظروف المعيشية لأهلنا في القطاع في ظل الحصار وتفشي وباء كورونا 
16:39الصحة: فتح مراكز الرعاية الأولية بمحافظات القطاع باستثناء الشمال
16:36"فلسطينيو الخارج": المسجد الأقصى يجب أن يبقى مفتوحًا
16:34أصحاب المولدات: وافقنا على تسعيرة سلطة الطاقة مؤقتًا
16:33روسيا: التطبيع مع "إسرائيل" لن يجلب الاستقرار دون حل قضية فلسطين
16:31النيابة تهدد اصحاب المولدات الكهربائية بالحبس وغرامة بـ3 الاف دينار
16:29الصحة تنشر احصائية حول اصابات ووفيات كورونا في فلسطين خلال 24 ساعة
15:22الزراعة تسمح بدخول الدجاج المبرد الكامل لقطاع غزة

"فتح" تحسم قرارها بشأن انتخابات الأقاليم

ارض كنعان

حسمت حركة "فتح" قرارها بشأن الانتخابات الداخلية للأقاليم الجنوبية باللجوء لسياسية التعيين بدلاً من الانتخاب لاختيار أمناء سر جدد لأقاليمها الجنوبية في قطاع غزة وذلك خلال اجتماع وفد "فتح" القادم من الضفة الغربية مع القيادة الحالية للأقاليم.

وكشف مصدر مطلع في حركة "فتح" أن عضو اللجنة المركزية روحي فتوح أخبر قادة الأقاليم بأن القيادة لن تلجأ لإجراء الانتخابات في غزة، نظرا لنتائجها السابقة التي كانت في صالح القيادي محمد دحلان، مشيراً إلى أن دحلان يحاول الاستحواذ على مفاصل الحركة بالطرق المشروعة والغير مشروعة.

وأوضح فتوح أن الحركة اتخذت إجراءات سابقة في إقالة "المتجنحين" المحسوبين على دحلان للحفاظ على وحدة الحركة، مبيناً أنه تم استبدال قيادة إقليم رفح، ويجري العمل على تعيين قيادة جديدة لإقليم الوسطى وشرق غزة.

وتتخوف قيادة "فتح" من تسلل عناصر مرتبطة بالقيادي دحلان لهذه المناصب خاصة بعد أن حققت قيادات محسوبة عليه فوزاً في الانتخابات السابقة، فضلاً عن فوزه بنقابات مختلفة كالصيادلة ونقابة العاملين في جامعة الأزهر.

ويشار إلى أن وفد "فتح" مركزية فتح المكون من روحي فتوح وإسماعيل جبر وبحضور مفوض الأقاليم الجنوبية أحمد حلس اجتمع بقادة الأقاليم وأخبرهم بذلك، وشهد الاجتماع خلافات حادة على إثر القرار بعد اعتراض البعض عليه.