Menu
23:10رئيسة الـ "CIA " قامت بزيارة سرية إلى رام الله بعد إعلان "صفقة القرن"
23:09هنية يتلقى اتصالًا من قائد فيلق القدس
22:30استشهاد مواطن وإصابة آخر جراء انفجار عرضي بغزة
14:10كلمة الرئيس محمود عباس بأعمال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية
12:49ارتقاء 7 شهداء خلال كانون الثاني جميعهم من قطاع غزة
12:45خمسة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال
12:43نادي الأسير: مواجهة جديدة بين الأسيرات وإدارة سجن "الدامون"
12:12اشتية يكشف موعد تنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي
12:04البرغوثي: المقاومة الشعبية تتصاعد في مواجهة "صفقة القرن"
11:44سبسطية... التاريخ في مواجهة رواية "المحتل"
11:42الخزندار : أزمة الغاز بغزة تفككت وبطريقها للحل
11:39​الإمارات تواصل الترويج لـ"صفقة القرن" وتدعو لـ"موقف واقعي"
11:38آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الأحد
11:36فلسطين تطلب بث مباشر لاجتماع جامعة الدول العربية
11:29بدء لقاء القمة بين الرئيس ونظيره المصري
thumb (7)

شاكر: قرار طردي سياسي وجزء لمحاولة إسكات المنظمات الحقوقية

ارض كنعان -قال رئيس منظمة هيومن رايتس ووتش في "إسرائيل" عمر شاكر، إن القرار الإسرائيلي بطرده هو قرار سياسي، وأنه جزء من محاولة إسكات منظمات حقوق الإنسان الناشطة في البلاد.

وصادقت المحكمة العليا الإسرائيلية يوم الثلاثاء على قرار حكومة الاحتلال بطرد شاكر، بتهمة أنه يدعم حركة مقاطعة "إسرائيل" «BDS».

وجاء في بيان صحفي صادر عن المنظمة عقب تأييد المحكمة العليا الإسرائيلية قرار طرد شاكر، أن الأخير طلب وقف الطرد المستند لأنظمة وزارة الخارجية التي تتيح بشكل استثنائي منع دخول أو منع طرد ناشط في المقاطعة في حال الخشية من المس بـ "علاقات إسرائيل الخارجية"، مثلما كانت تنوي "إسرائيل" اتخاذه تجاه عضوتي الكونغرس الأمريكي، إلهان عمر ورشيدة طليب، قبل تدخل الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وأضاف شاكر معقبًا "أن المحكمة العليا بطردها عمر شاكر لن تخفي انتهاكات حقوق الإنسان في المناطق الفلسطينية المحتلة، وتعزز الادعاء السائد بأن لإسرائيل هنالك ما تخفيه".

وشدد بالقول: "لن تنجح إسرائيل في إسكات وإرضاء ضميرها إذا ما حاولت إخفاء كل صوت ينتقد انتهاك حقوق الإنسان تحت سيطرتها".

واستطرد "من يصدم بسبب انتهاك حقوق الإنسان أثناء التحقيق بجرم جنائي لمقرب من رئيس الحكومة، عليه أن يصدم بالقدر ذاته عند انتهاك حقوق الفلسطينيين الذين يعيشون تحت سيطرة إسرائيلية".

واعتبر محامي الدفاع الناشط من أجل حقوق الإنسان ميخال سفارد أن طرد شاكر هو هجوم على كل منظمات حقوق الإنسان، وعلى القدرة على حماية حقوق الإنسان في ظل الاحتلال، تحت شعار "مكافحة مقاطعة إسرائيل"، معتبراً أن القرار يأتي لدوافع سياسية، وخلافاً للمصالح السياسية.