Menu
13:38آلية السفر عبر معبر رفح يوم غدٍ الأحد 2019/11/17
13:34لوكسمبورغ تتكفل بعلاج شبان من غزة
13:28محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الناشط المقدسي أبو الحمص
13:06"مايكروسوفت" تحقق في تقنية طورتها شركة إسرائيلية لمراقبة الفلسطينيين
13:00قيادي بالجهاد: علاقتنا بحماس لا يمكن المس بها وسنفشل محاولات زرع الفتنة
12:31الخارجية: أطلعنا سفراء الدول على جرائم الاحتلال خلال العدوان الأخير
12:05مقتل متظاهرين عراقيين في انفجار غامض
12:02عائلات فلسطينية لاجئة تطالب الجهات المسؤولة باطلاق سراحهم
11:28والدة الأسير "أبو دياك" تتوقع استشهاده في كل لحظة
11:16وزيرة الصحة تطلق نداءً عاجلاً للإفراج عن الأسير أبو دياك
11:07الاحتلال يهدم 140 منزلا بالقدس المحتلة منذ بدء العام الحالي
11:05الاسير مصعب الهندي يواصل إضرابه رفضًا لاعتقاله الاداري
10:11إسرائيليون أوروبا يطالبون بحظر استيراد منتجات المستوطنات
10:10الأسير البرغوثي يطالب الفصائل بالوحدة والتخلص من العداءات الحزبية الضيقة
10:05الأمم المتحدة تدعو الاحتلال للتحقيق باستشهاد 8 من عائلة واحدة في غزة

الجبهة الشعبية ترحب بتصريحات هنية وتعتبر تنفيذها مدخلاً لتحقيق الوحدة

أرض كنعان/ غزة/رحبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بتصريحات رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة إسماعيل هنية الداعية للوحدة وتوسيع المشاركة في إدارة قطاع غزة، مؤكدة أن "إيجابية" وتنفيذها يعد مدخلا لتحقيق الوحدة الوطنية.
وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية رباح مهنا في تصريح مكتوب وزعته الجبهة  الأربعاء إن إجراء الانتخابات وإطلاق الحريات طالما دعت إليها الجبهة في إطار لقاءاتها الث نائية مع حماس، أو في تصريحاتها، معتبراً ذلك مدخلاً لإعادة الجهود من أجل تنفيذ اتفاق المصالحة.
وأكد مهنا أن وجود إرادة حقيقية لتنفيذ ذلك سيؤدي إلى تفعيل خلايا المجتمع، ومؤسساته الشعبية والنقابية، وتخفيف حدة الاحتقان في الشارع الفلسطيني، وخاصة قطاع غزة، وتوحد كل الطاقات للاستمرار في معركة الصمود، ومواجهة الاحتلال.
وشدد على ضرورة ضمان نزاهة الانتخابات البلدية، ومشاركة جميع فئات المجتمع السياسية والمجتمعية فيها، وأن يكون إجراءها تحت إشراف لجنة الانتخابات المركزية، وأن تكون انتخابات الاتحادات النقابية والطلابية والمهنية بتوافق الجميع على آلية لضمان نجاح هذه الانتخابات.
كما دعا مهنا إلى التوجه الجدي نحو إنهاء الانقسام والمصالحة الوطنية وذلك من خلال بحث وطني شامل، في آليات تفعيل وتنفيذ اتفاق القاهرة، وصولاً للاتفاق على برنامج سياسي يضمن التوحد عليه، ويواجه التفرد في القرار الوطني الفلسطيني، ومناهض للمفاوضات.
ويتم من خلال الاتفاق –والحديث لمهنا- تفعيل الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية، وصولاً إلى إجراء انتخابات للمجلس الوطني، والانتخابات التشريعية والرئاسية على أساس التمثيل النسبي الكامل.