Menu
23:20"لجان المقاومة" تنعي الصحفي الفلسطيني الكبير والكاتب "حسن الكاشف"ابوعلي" الذي رحل بعد حياةٍ حافلةٍ بالتضحيات، ومسيرةٍ مهنيةٍ كان فيها مثالاً للإعلامي المناضل الباحث عن حرية وطنه ومقدساته
23:18هنية: إدارة ترامب طلبت الجلوس معنا في أي مكان بالعالم.. ورفضنا عرضاً من جاريد كوشنر..!
23:13إكتشاف حالة "كورونا" جديدة في الهلال السعودي
23:11بالفيديو: القسام وصناعة الصواريخ والسفينتان الكنز.. القصة الكاملة
22:16داخلية غزة تقرر تخفيف إجراءات حظر التجوال في عدد من أحياء محافظة غزة
21:15الاحتلال يصادق على إقامة 980 وحدة استيطانية قرب بيت لحم
21:11النيابة تقر عقوبات للمخالفين إجراءات كورونا بغزة
20:09عريقات: لم نفوض أحدا للتحدث باسمنا و هناك اعلان هام للفصائل الساعات المقبلة..!
20:08المدلل: الاحتلال عدو مجرم لا يفهم إلا لغة القوة والاشتباك المستمر والذى توحدت عليه كل قوى المقاومة الفلسطينية ولا يفهم لغةالمفاوضات التى صنعت الانقسام الفلسطينى .
19:59"ما خفي أعظم" يكشف الليلة خبايا مؤامرات على ذراع غزة الضارب
17:42وزير إسرائيلي يهدد بالاستقالة حال حظر إقامة الصلوات الجماعية
17:40فتح تُعلن تكليف الرجوب بالتواصل مع حماس لخلق تصورات مشتركة
17:38الزعيم الكوري الشمالي يعدم 5 موظفين بسبب "نقاش على العشاء"
17:32أبو مجاهد : المطبعون يتآمرون علينا والمرحلة الآن هي بين الحق والباطل.
17:30"القيادة الوطنية الموحدة" تعلن فعالياتها لمواجهة اتفاقات التطبيع

تقرير:150 انتهاكا "إسرائيليا" بحق صيادي غزة خلال أغسطس

أكد اتحاد لجان العمل الزراعي في غزة ، ارتكاب قوات البحرية "الإسرائيلية" 150 انتهاكا بحق الصيادين في قطاع غزة، خلال أغسطس الماضي.

وقال اتحاد لجان العمل الزراعي في غزة ، في تقرير أصدره امس السبت: "الاحتلال ارتكب 150 انتهاكاً بحق الصيادين في القطاع خلال أغسطس الماضي".

وأضاف أن الانتهاكات تتمثل "بعمليات إطلاق نار مستمرة ومتكررة يوميا وضخ مياه عادمة وإطلاق صواريخ ثقيلة باتجاه مراكب الصيادين بهدف إغراقها وتدميرها وإرهاب مالكيها".

وأوضح: "نتج عن هذه الانتهاكات إتلاف شباك صيد تعود لـ21 قاربا خلال شهر أغسطس والذي شهد إغلاق البحر أمام الصيادين لمدة 16 يوما متتالية (بسبب التصعيد العسكري بين غزة وتل أبيب)".

وقال زكريا بكر، مدير لجان الصيادين: "الاحتلال الإسرائيلي يهدف لإرهاب الصياد الفلسطيني ومنعه من دخول البحر مستخدما كافة الوسائل المحرمة دوليا لقطع سبل العيش للصيادين".

وأضاف: "المجتمع الدولي عليه أن يشكل حماية للصياد الفلسطيني، للسماح له للوصول لمناطق الصيد بشكل آمن".

ولفت إلى أن الصياد الفلسطيني يعاني أوضاعا صعبة في الوصول لمصدر رزقه جراء الانتهاكات الإسرائيلية، ويعاني من نقص في إدخال معدات الصيد، جراء منع إسرائيل إدخالها للقطاع.

وأوضح أن إسرائيل تمنع وصول المعدات اللازمة للصيادين التي تمكنهم من الصيد، مثل المحركات، والألياف الزجاجية (الفيبر جلاس)، وقطع الغيار اللازمة للصيانة، بالإضافة لكابلات خاصة للصيد، بحجج أنها مواد ثنائيّة الاستخدام.

ويقول مسؤولون فلسطينيون في غزة، إن قوات البحرية الإسرائيلية تطلق بشكل شبه يومي نيران أسلحتها تجاه مراكب الصيادين، وتصيب وتعتقل عددا منهم.

وحسب نقابة الصيادين، فإن مهنة صيد الأسماك، التي يعمل فيها نحو 4 آلاف شخص، تراجعت بشكل غير مسبوق في القطاع، بسبب تراجع حجم الصيد اليومي، جراء القيود التي تفرضها إسرائيل على المساحات التي يسمح فيها بالصيد.