Menu
13:33دعوة الصليب الأحمر للضغط على الاحتلال لاستئناف زيارات الأسرى
13:28الطيراوي لوزير الخارجية : لا لقاءات مع الاسرائيليين وحان الوقت لذهابك الى المنزل
13:07عريقات : اسرائيل ستدفع ثمناً باهظاً على الضم
13:04اردوغان يصدر قرارا مهماً بشأن تأشيرة دخول الفلسطينيين الى تركيا
13:03مستوطنون يطردون مزارعين بالقوة من أراضيهم شرق بيت لحم
13:00فرنسا تدعم الموازنة العامة الفلسطينية بـ 8 ملايين يورو
12:59وزيرة الصحة: موقع الكتروني خاص للمواطنين للاستعلام عن تحويلاتهم الطبية
12:56مستوطن يجرف أراضي في تجمع عرب المليحات شمال غرب أريحا
12:53السلطة: مستعدون لعقد لقاء مع "إسرائيل" في موسكو
12:45الإعلام العبري: احتمال تأجيل موعد ضم أجزاء من الضفة
12:43الاحتلال يمنع تنقل عناصر الأمن الفلسطيني دون تنسيق
12:41اغلاق مدارس ورياض أطفال في مستوطنات غلاف غزة بسبب كورونا
12:38"إندونيسيا"أكبر الدول الإسلامية سكاناً تُلغي الحج هذا العام !
12:34شذى حسن .. أسيرة محررة تروي ليلتها الثانية في سجون الاحتلال
12:33الاحتلال يهدم منزلا في سلوان جنوب القدس المحتلة

ما هي "الكعكة الصّفراء" التي تعمل إيران على إنتاجها بغموض تامّ؟!

أرض كنعان/ وكالات/ قالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن الرئيس محمود أحمدي نجاد افتتح "عبر دائرة تلفزيونية مغلقة" الثلاثاء "العمل في مجمع لليورانيوم ومجمع آخر لإنتاج الكعكة الصفراء."

وأضافت الوكالة إن الإعلان يأتي على هامش احتفال البلاد باليوم الوطني للتكنولوجيا النووية.ولم تنشر الوكالة أي صورة للمجمعين ولا للدائرة التلفزيونية المغلقة التي تحدث منها أحمدي نجاد.والكعكة الصفراء هي يورانيوم مسحوق مركز وغير قابل للذوبان في الماء ويحتوي على نحو 80 بالمئة من اليورانيت. وهو يستخدم لاعداد وقود للمفاعلات النووية غير أنه يمكن أيضا تخصيبه بهدف تصنيع السلاح النووي.

ووفق الوكالة فإن المجمعين يقعان في أردكان التابعة لمحافظة یزد وسط إیران.ونقلت عن محافظ المنطقة قوله إن "مشروع ساغند یزد یعد أنموذجا بارزا فی مجال استحصال الیورانیوم من المصادر الطبیعیة. والمنشآت الموجودة فی هذا المصنع، تستخرج الیورانیوم من عمق 350 مترا."ويأتي الإعلان غداة فشل إيران والقوى الكبرى في تحقيق تقدم في المفاوضات بشأن برنامج طهران النووي المثير للجدل, حيث أن مواقف الجانبين مازالت "متباعدة جداً" بعد يومين من المحادثات المكثفة في كازاخستان، وفقا لمسؤولين من أطراف المفاوضات.