Menu
09:29عريقات لحماس : خطط نتنياهو تقضي بفصل الضفة الغربية عن غزة واقامة جزيرة صناعية "كلام فارغ "
09:26بلاطة يفوز على السموع ويستعيد صدارة دوري المحترفين
09:26الرئاسة تدين قرار إقامة حي استيطاني في الخليل
09:2450 فلسطينية يُشاركن بماراثون رياضي بغزة
09:24الأردن يقرر إعادة فتح ضريح النبي هارون
09:22عبر الدموع.. نظارات تراقب قياس السكر بالدم
09:17انتحار طفلة بسبب الهاتف المحمول
09:15شبابُ غزة.. أحلامٌ عادية مزَّقتها أنياب الواقع
09:12رفض فلسطيني للتطبيع العلني للامارات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي
09:10فاكهة تحارب التوتر النفسي عند الانسان!
09:09الصين تُسجل 2669 حالة جديدة مصابة بـ "الإيدز"
09:07"واتسآب" يطرح ميزاته الجديدة عبر أندرويد و آي أو أس
09:05الأردن يقرر إعادة فتح ضريح النبي هارون
09:03مصرع 13 باكستانيًا جراء حريق في غور الأردن
09:00ما خفي أعظم: صيد ثمين بحوزة القسام حول وحدة "سيرت متكال"
thumb (7)

50 فلسطينية يُشاركن بماراثون رياضي بغزة

ارض كنعان -شاركت 50 مواطنة فلسطينية صباح الأحد، في الماراثون البرتقالي، الذي نظمته جمعية الثقافة والفكر الحر (غير حكومية)، لمناسبة حملة 16 يومًا كلنا ضد العنف على ساحل بحر خان يونس.

وقطعت المشاركات ثلاثة كيلومترات، وشاركت فيه مصابات بالسرطان وأخرياتٍ تحدين ظروفهن الاجتماعية والاقتصادية وأصبحنّ رائدات وداعمات وصاحبات مشاريع صغيرة، وأخريات مُعنفات أسريًا ومن المجتمع.

وقالت مسؤولة وحدة الدعم والاستشارات ودعم الحالة في شبكة وصيل هويدا الدريملي لصفا: "أطلقنا على هذا النشاط (اليوم البرتقالي)؛ لنقول إن هناك أمل للنجاة من العنف، وأن للمرأة حقٌ في المجتمع".

وأشارت الدريملي إلى أن هذا الماراثون ضمن حملة (16يوم)، ترعاه جمعية الثقافة والفكر الحر، وستكون فعالية ثانوية، لكن باختلاف الفئة والأنشطة.

ولفتت إلى أن هذا النشاط تتويجي لعام كامل من العمل لكثير من النساء، اللواتي تلقينّ تدريباتٍ رياضيةٍ، كعامل مهم للتقليل من حالات التوتر والأمراض والصدمات النفسية، لدى نساء تعرضن للإصابة بالسرطان، وناجيات من العنف.

وأوضحت الدريملي، أن مسافة الماراثون التي حددها هو اتحاد ألعاب القوى الفلسطيني من متنزه البلدية حتى المنطقة البحرية الأمنة للاصطياف على ساحل بحر خان يونس.

وأضافت "الماراثون هو بمثابة سير باستعجال، كونه نوع من أنواع التفريغ النفسي، كانت تمارسه النساء طيلة الفترة الماضية صباحًا ومساءً، خلال تلقي الخدمات لدى مراكنا".

وبينت أن النشاط اليوم لا يقتصر على ماراثون، بل سيتبعه يوم ترفيهي وتثقيفي، وخط شعار (كلنا ضد العنف)، والتغريد على مواقع التواصل الاجتماعي بذات الشعار.