Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
حصار غزة

“حماية”: الاحتلال يواصل سيطرته وحصاره لقطاع غزة

أرض كنعان

أكد مركز حماية لحقوق الإنسان أن قطاع غزة كغيره من المدن الفلسطينية يخضع لاحتلال عسكري إسرائيلي متواصل منذ عام 1967، وبالتالي تنطبق عليه أحكام القانون الدولي الإنساني، وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة بشأن حماية المدنيين لعام 1949.

وأوضح المركز  تزامنًا مع مرور 14 عامًا على خطة فك الارتباط الإسرائيلي عن القطاع، أن القطاع هو جزء من الأراضي الفلسطينية التي ما زالت تخضع لسيطرة الاحتلال وفقًا لما أقرته المادة 42 من اتفاقية لاهاي لعام 1907.

وأشار إلى أنه منذ قرابة 14 عامًا وفي مثل هذا اليوم من عام 2005 قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك أرئيل شارون الانسحاب من قطاع غزة من جانب واحد، حيث أزالت سلطات الاحتلال قواعدها العسكرية وفككت مستوطناتها وسحبت مستوطنيها، سعيًا منها لفك ارتباطها بالقطاع، والتنصل من مسئولياتها تجاه السكان المدنيين فيه.

وأضاف “رُغم هذا الانسحاب، إلا أن الواقع يؤكد أن سلطات الاحتلال لا زالت تسيطر على مختلف أشكال الحياة في القطاع، الأمر الذي يثبت مسئولياتها كسلطة احتلال تجاه الأراضي المحتلة”.

وأكد أن فرض الحصار على القطاع للعام الرابع عشر على التوالي صورة من صور جرائم الحرب وجرائم الإبادة الجماعية للسكان في القطاع.

ودعا المركز المجتمع الدولي والأمم المتحدة بأجهزتها المختلفة لتحمل مسؤولياتها القانونية، والعمل على إنهاء الإجراءات الإسرائيلية التعسفية تجاه المواطنين الآمنين في قطاع غزة.

وطالب السلطة الفلسطينية بإحالة ملف حصار قطاع غزة للمحكمة الجنائية الدولية.