Menu
16:30عوامل ساهمت في الظهور القوي لبيت حانون في دوري الممتازة
13:11نجاح زراعة فاكهة "التنين" في غزة
13:00قرار حكومي بتخفيض أسعار خدمات النفاذ على "بالتل"
12:57"العودة" يطالب مجلس حقوق الإنسان بالضغط لإعادة إعمار مخيم اليرموك
12:55مستوطنون يُواصلون اقتحامهم للأقصى
12:52هكذا رد "غانتس" على دعوة "نتنياهو "لحكومة وحدة
12:32الاحتلال يقتحم قرية بردلة بالأغوار
10:23مشعشع: اجتماع الدول المانحة للأونروا سيعقد في موعده رغم "التشويش"
10:18"حماس" تنعى القيادي جهاد سويلم
10:07البنك الدولي: أزمة السيولة تخلق تحديات ضخمة للاقتصاد الفلسطيني
10:00مقتل 20 شخص وإصابة 90 إثر انفجار ضخم جنوب افغانستان
09:57الاحتلال يخطر بوقف البناء بمدرسة في الخليل
09:55الاحتلال يزعم ضبط مخرطة على حاجز ترقوميا
09:53تجديد "الإداري" بحق الأسير إبراهيم شلهوب للمرة الثانية
09:51"إعلام الأسرى" يُحمِّل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسير الجدع

أبرز ردود الفعل الإسرائيلية حول عملية جنين الليلة الماضية

أرض كنعان - الأراضي المحتلة / توالت ردود الفعل الإسرائيلية حول عملية الاحتلال بجنين، والتي انتهت باستشهاد القسامي أحمد نصر جرار واعتقال اثنين آخرين زعم الاحتلال أنهما من ضمن الخلية المنفذة للعملية التي وقعت الأسبوع الماضي على طريق مستوطنة "حفات جلعاد" المقامة على أراضي قرية صرة جنوب مدينة نابلس.

أرملة الحاخام القتيل في عملية نابلس تعقيبًا على استهداف منفذي العملية: "لا يهمني كثيرًا التوصل إلى قتلة زوجي، بل الأهم مواصلة البناء والتوسع في مستوطنتنا"

وفي أول رد قال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو كما نقلت القناة العبرية السابعة، "سنصل إلى أي شخص يحاول إيذاء الإسرائيليين".

أما وزير الحرب أفيغدور ليبرمان، فأوضح أن قوات جيشه نفذت عملية معقدة ليلة أمس، بمشاركة وحدة اليمام، مبيناً أن وقوع إصابات بين صفوف الجنود فيها هو مقياس فشل مركب لاعتقال قتلة الحاخام رزائيل شيفاخ".

وأضاف: "لن يكون هناك أي مأوى للمنفذين وسنصل إليهم أينما كانوا.

أما وزير الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني، فهنأت قوات الجيش على نجاح العملية كما ادعت، قائلةً: "يجب متابعة المنفذين في كل مكان دائماً ودون تردد".

في حين أشار زعيم حزب "المعسكر الصهيوني" اسحق هرتسوغ، إلى أن الواقع على الأرض متوتر، والكفاح ضد المقاومة الفلسطينية لم ينته بعد، مضيفاً: "يجب استخدام مزيج صحيح من أسلوب العصي والجزرة للتعامل مع الواقع الجديد والمعقد مع الفلسطينيين"، كما أوردت القناة (14) العبرية.

واعتبرت أرملة الحاخام الذي قتل في عملية صرة يائيل شيفاخ أن الحدث ليس له معنى بالنسبة لها، قائلةً: "راحتنا ليست الانتقام ولكن بناء البلاد - وبالإضافة إلى ذلك طلبت من رئيس الوزراء اعتماد اقتراح ليبرمان بالموافقة على تسوية حفات جلعاد".

أما موشيه يعلون وزير جيش الاحتلال السابق، ققال: "الإسرائيليون مدينون لأجهزة المخابرات والفرق التابعة لأجهزة الأمن في الشاباك ووحدة "اليمام" والجيش الإسرائيلي للكشف عن المعلومات المعقدة والتنفيذ الشجاع والناجح الذي أغلق به الحساب مع قتلة الحاخام رازيئيل شفاخ".

ووجه زعيم حزب العمل الإسرائيلي المعارض آفي غاباي التحية لذراع الأمن الطويلة الذين أثبتوا قدرتهم على الوصول للمنفذين".

وقالت وزيرة العدل الإسرائيلية إيليت شاكيد عبر تويتر: "يد إسرائيل طويلة تباغتكم أينما كنتم و في أي وقت".

كما علق وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان عبر تويتر بالقول: "نقلنا رسالة واضحة " للقتلة" و من أرسلوهم قواتنا ستصل إلى أي مكان تختبئون فيه كي نصفي معكم الحساب و نحقق القصاص"، حسب زعمه.

أبرز ردود الفعل الإسرائيلية حول عملية جنين الليلة الماضية