Menu
13:33دعوة الصليب الأحمر للضغط على الاحتلال لاستئناف زيارات الأسرى
13:28الطيراوي لوزير الخارجية : لا لقاءات مع الاسرائيليين وحان الوقت لذهابك الى المنزل
13:07عريقات : اسرائيل ستدفع ثمناً باهظاً على الضم
13:04اردوغان يصدر قرارا مهماً بشأن تأشيرة دخول الفلسطينيين الى تركيا
13:03مستوطنون يطردون مزارعين بالقوة من أراضيهم شرق بيت لحم
13:00فرنسا تدعم الموازنة العامة الفلسطينية بـ 8 ملايين يورو
12:59وزيرة الصحة: موقع الكتروني خاص للمواطنين للاستعلام عن تحويلاتهم الطبية
12:56مستوطن يجرف أراضي في تجمع عرب المليحات شمال غرب أريحا
12:53السلطة: مستعدون لعقد لقاء مع "إسرائيل" في موسكو
12:45الإعلام العبري: احتمال تأجيل موعد ضم أجزاء من الضفة
12:43الاحتلال يمنع تنقل عناصر الأمن الفلسطيني دون تنسيق
12:41اغلاق مدارس ورياض أطفال في مستوطنات غلاف غزة بسبب كورونا
12:38"إندونيسيا"أكبر الدول الإسلامية سكاناً تُلغي الحج هذا العام !
12:34شذى حسن .. أسيرة محررة تروي ليلتها الثانية في سجون الاحتلال
12:33الاحتلال يهدم منزلا في سلوان جنوب القدس المحتلة

نبوءة القذافي عن الجهاديين في شمال افريقيا تتحقق

ارض كنعان/ قالت صحيفة نيويورك إن العقيد الليبي الراحل معمر القذافي حذر بأنه في حال سقوط نظامه، فإن الفوضى ستنتشر، وستندلع حرب مقدسة في شمال إفريقيا.
وقال القذافي للصحفيين حينها "رجال بن لادن سيأتون لفرض اتاوات على الطرق البرية والبحرية" مضيفاً "سنعود لعصر اللحى الحمراء والقراصنة".
وذكرت الصحيفة أنه وفي الأيام الأخيرة يبدو أن نبوءة الدكتاتور الليبي القاتمة تتحقق، ففي مالي وصلت قوات المظليين الفرنسيين هذا الشهر لمحاربة قوة من المقاتلين الجهاديين الذين يسيطرون بالفعل على مساحة ضعف مساحة ألمانيا.
وفي الجزائر، وبتنظيم من قاطع طرق "أعور" استولى اسلاميون بطريقة وقحة على منشأة للغاز محتجزين رهائن يتجاوز عددهم الأربعين من الاميركيين والأوروبيين.
وأشارت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إلى أنه "عقب أربعة أشهر من مقتل السفير الأمريكي في ليبيا على يد جهاديين جاءت أزمتا مالي والجزائر لتزيد من الشعور بأن منطقة شمال إفريقيا تحولت لمنطقة خطيرة وغير مستقرة تنذر باندلاع حرب أهلية دموية، تشبه ما حدث في سوريا".
واضافت أنه برغم تعدد أسباب انتشار الفوضى في الصحراء الإفريقية إلا أنها تعطي تذكرة قاتمة حول ثمن الإطاحة بالنظام الاستبدادي الذي عاشت فيه ليبيا وتونس طيلة أعوام.
ورات الصحيفة أنه ومع المسلحين القادرين على حجب أنفسهم بين السكان المحليين لا يرجح أن تنتهي الأزمة في مالي قريبا.
ويمكن أن تسلط الضوء على الحكومات الجديدة الهشة في ليبيا والدول المجاورة لها، في منطقة يثير أي تدخل عسكري غربي ذكريات مريرة للاستعمار ويوفر صيحة استنفار تجلب مزيدا من الدعم للإسلاميين.
وتعليقا على هذا الشأن، أكد روبرت مالي الباحث في شئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمجموعة الأزمات الدولية - في تصريحات أوردتها الصحيفة الأمريكية - أن الأوضاع الراهنة تكشف الجوانب المظلمة في ثورات الربيع العربي.
فبعد أن ساعدت الطبيعة السلمية لهذه الثورات في كسر شوكة تنظيم "القاعدة" وحلفائهم في المنطقة ساهمت العوامل اللوجستية مثل كثرة التسلل عبر الحدود وانتشار الأسلحة واختلال الأنظمة الأمنية في تقوية