Menu
14:16قرار توسعة الحرم "الابراهيمي" مخطط خبيث للسيطرة و"الفجر العظيم" أغضب الاحتلال
14:152238 مسافراً تنقلوا أمس الجمعة عبر معبر الكرامة
14:13"اللوبي الصهيوني" يعادي برلمانية أميركية لتعاطفها مع الفلسطينيين
14:08رام الله: الاحتلال يواصل إغلاق مدخل عابود لليوم التاسع على التوالي
13:37الرئيس يستقبل السفير الصيني ويؤكد تضامن فلسطين مع بلاده
13:35سلطة النقد توضح ملابسات قروض ومستحقات موظفي السلطة
12:07لهذا السبب .. وفد مصري يزور غزة سراً
12:05مهجة القدس: ثلاثة أسرى من الجهاد يدخلون أعواماً جديدة في الأسر
12:02مؤتمر فلسطينيي الخارج يتقدم بطلب "للجنايات الدولية" حول جرائم الاحتلال
11:51قائد الحرس الثوري لأمريكا و"إسرائيل": إن ارتكبتم أي خطأ سنضربكما معا
11:32القسام تنعى أحد عناصرها إثر وفاته بمرض عضال
11:25الشعبية: اللقاءات التطبيعية طعنةً وتبرهن عدم الجدية بتنفيذ قرارات الإجماع
11:23نشر صور تحريضية تستهدف الرئيس وهنية وسط تل أبيب
11:20جوال تنفي رفع اسعار خدماتها على المشتركين
11:18"هيئة الأسرى" تحذر من خطورة الوضع الصحي للأسير موفق عروق

التشريعي يستأنف جلساته اليوم وبعض الكتل تقاطعه

أرض كنعان_غزة/أعلن الدكتور أحمد بحر نائب رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عن استئناف جلسات المجلس التشريعي في غزة اليوم بعد توقفها منذ اتفاق الشاطئ.

وقال بحر خلال مؤتمر صحفي عقد في المجلس برفقة عدد من نواب كتلة التغيير والإصلاح: «تم تعليق جلسات المجلس منذ أكثر من سبعة أشهر بغيته تحقيق المصالحة وتوقيع اتفاق الشاطئ وتم الاتفاق على عقد جلسة للمجلس خلال شهر أو في 15 نوفمبر 2014 من اجل عقد المجلس بكامل أعضائه في غزة والضفة، كما تم الاتفاق على تفعيل باقي الملفات وحرصا منا على إنجاح المصالحة فقد احترمنا التوافق الوطني على أن تقسم الحكومة أمام الرئيس قبل أن تنال الثقة من التشريعي ومع ذلك لم يف الرئيس بالتزاماته لعقد الجلسة ولم تقم الحكومة بواجباتها تجاه القطاع».

وأضاف: نعلن استئناف جلسات المجلس التشريعي وسنعقد اليوم الأربعاء 14 يناير جلسة بعنوان «الحصار وآثاره الكارثية على شعبنا». ودعا بحر كافة الكتل والقوائم والمستقلين لحضور الجلسة لكي يأخذ المجلس دوره للحفاظ على وحدة الشعب.

ولقي إعلان رئيس المجلس التشريعي بالإنابة الدكتور أحمد بحر استئناف جلسات المجلس الأربعاء المقبل ودعوة كافة الكتل البرلمانية للانعقاد اعتراض كبير من الكتل اليسارية كافة خاصة المقربة من حركة فتح واعتبار الخطوة بالغير قانونية لافتقادها مرسوم رئاسي.

حيث رفضت عدة كتل برلمانية في تصريحات منفصلة الاستجابة لاستئناف جلسات المجلس التشريعي فيما أكدت كتلة التغير والإصلاح عن امتلاكها للنصاب القانوني وفقاً للقانون الأساسي الفلسطيني لعقد جلسة التشريعي متى شاءت.

ومن جانبها اعتبرت حركة "فتح" الجلسة التي دعت إليها رئاسة المجلس التشريعي الفلسطيني اليوم الأربعاء ، غير قانونية، معربة عن أملها أن يكون المجلس التشريعي ساحة وفاق لا اختلاف.

وقال النائب عن حركة "فتح" الدكتور فيصل ابو شهلا: "دعوة كتلة حماس البرلمانية لعقد جلسة للمجلس التشريعي اليوم الأربعاء تخالف القانون والنظام".

وأضاف: "نأمل أن يكون المجلس التشريعي ساحة للوفاق وليس التفرقة"، على حد تعبيره.

وكانت رئاسة المجلس التشريعي الفلسطيني قد أعلنت استئناف جلسات البرلمان الفلسطيني يوم اليوم القادم ، وذلك بعقد جلسة بعنوان: "الحصار وآثاره الكارثية على الشعب الفلسطيني"، داعية كافة الكتل البرلمانية والنواب لحضورها