Menu
22:24النخالة: لا خطوط حمراء بأي مواجهة مقبلة مع "إسرائيل"
22:19رابطة المولدات ترفض قرار سلطة الطاقة بتحديد سعر كيلو الكهرباء
22:17اقتصاد غزة تحدد سعر الدجاج وتتوعد المخالفين
22:15"معاريف": إصابة عدد من العاملين في البيت الأبيض بـ "كورونا" عقب توقيع اتفاقية السلام
22:11الاحتلال يُعيد نشر القبة الحديدية بمحيط مدينة أسدود
22:11غانتس يهدد حماس من الغلاف
19:57"الأشغال" تسمح بعودة عمل شركات المقاولات بغزة
19:53الأوقاف تقرر فتح "الأقصى"
19:52"العمل": 500 فرصة عمل في القطاع الصناعي قريباً
19:51إغلاق مبنى محكمة رام الله يوم غد لغايات التعقيم
17:54حماس تكشف تفاصيل اجتماعها مع مبعوث الامم المتحدة للسلام ملادينوف...
17:51تعرف على التسعيرة الجديدة لكهرباء مولدات غزة (صورة)
17:50"اشتية" يوعز بتشديد الإجراءات لمواجهة "كورونا"
14:53مزهر : تطل علينا ذكرى  الألم والفاجعة مذبحة صبرى وشاتيلا وملوك الغزي والعار تصافح يد القتلة والمجرمين من الصهاينة الملطخة أياديهم بدماء الاطفال والشيوخ والنساء .
13:07تنويه مهم للمواطنين الذين لم يستفيدوا من المنحة القطرية أو مساعدات متضرري كورونا

مزاعم إسرائيلية عن نية الجماعات الجهادية تنفيذ عملية كبيرة في سيناء

أرض كنعان / متابعات/ زعم موقع التليفزيون الإسرائيلي في تقرير له أن هناك معلومات أكيدة تفيد وجود نية لدي بعض من الجماعات الجهادية والتكفيرية في شبه جزيرة سيناء، بالقيام تنفيذ عمليات "إرهابية " كبيرة ضد المقرات الأمنية المصرية، باستخدام سيارات مفخخة.

وقال الموقع: إن الأجهزة الأمنية المصرية والإسرائيلية وصلتها هذه التحذيرات الجدية، موضحًا أن الوضع في شمال سيناء بات حساسا للغاية في ظل تهديدات هذه الجماعات المتواصلة.

وقال الموقع: إن كل أجهزة الأمن المصرية رفعت درجة الاستعداد القصوى تحسبا لوقوع هذه التهديدات، خصوصًا أن الجماعات التكفيرية بسيناء، ترغب في الانتقام من قيام إسرائيل بتصفية الشيخ هشام السعيدني قائد جماعة التوحيد والجهاد يوم السبت الماضي، وهي العملية التي تتهم فيها هذه الجماعات مصر بمساعدة إسرائيل في تنفيذها، خصوصًا أن السعيدني كان مرصودًا من قبل أجهزة الأمن المصرية، وهو ما تدعيه هذه الجماعات.

الى ذلك قالت  "يديعوت أحرونوت" اليوم الاثنين، أن الجيش الإسرائيلي قام بتعزيز قواته على طول الحدود مع مصر خشية "تنفيذ عملية انتقامية"، وأن مصر تلقت إنذارات أمنية تشير إلى أن منظمات جهادية تنوي تنفيذ عمليات كبيرة ضد مقرات الأمن في شمال سيناء بواسطة مركبات مفخخة.

ونقل عن شهود عيان قولهم إن الجيش الإسرائيلي عزز قواته على طول الحدود مع مصر، وخاصة في المناطق التي يجري العمل فيها حاليا على إقامة السياج الحدودي، وفي المواقع التي سبق وأن جرت "عمليات تسلل" منها في الآونة الأخيرة، وذلك خشية دخول مجموعات تنشط في سيناء وقطاع غزة، بعد قيام إسرائيل باغتيال القيادي في الجماعات السلفية الجهاديو هشام السعيدني.

وجاء أيضا أن الجيش يقوم بأعمال الدورية على الحدود بواسطة مركبات عسكرية وباستخدام الكلاب والقنابل الضوئية.

وفي ذات السياق اكد  مصدر أمنى مصري مسؤول أن مسلحين مجهولين،  قاموا  مساء امس بالاستيلاء على  سيارة تابعة للجيش المصري، أثناء سيرها بمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.
 
واضاف المصدر لوكالة الانباء الالمانية "د.ب.ا"  أن المسلحين الذين يستقلون سيارة دفع رباعي دون لوحات معدنية، قاموا بايقاف سيارة الجيش تحت تهديد الاسلحة النارية،  أثناء سيرها بمنطقة جسر الوادي، واختطفوها، بعد انزال مستقليها، وفروا بها الى منطقة صحراوية غير معلومة.
 
ورجح المصدر ان يكون اختطاف السيارة،  للضغط على الحكومة للإفراج عن معتقلين من أهالي المنطقة على خلفيات جنائية.