Menu
اعلان 1
14:00أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
13:59الإعلام العبري: حماس تطلق صواريخ تجريبية جديدة باتجاه البحر
13:57الخارجية: وفاة فلسطينيين جراء كورونا في السعودية والإمارات
13:52حالة المعابر في قطاع غزة صباح اليوم
13:51حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
13:49أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
21:16ألوية الناصر: المقاومة الفلسطينية بصحبة محور المقاومة أصبحت أشرس
21:14مفتي فلسطين يعلن الأحد يوم عيد الفطر السعيد
21:11أبو مجاهد :احياء يوم القدس العالمي يتجاوز حدود المذهبية والفئوية لمفهوم الأمة الواحدة
21:10إصابات بالاختناق بمسيرة كفر قدوم
21:09النخالة: لا يكفي السلطة إطلاق النار في الهواء
21:08الاحتلال يتسبب باحتراق 120 شجرة زيتون جنوب غرب جنين
21:06وزارة الأوقاف تشكر المواطنين التزامهم بالإجراءات الوقائية أثناء أداء صلاة الجمعة.
21:05"الصحة": تسجيل حالتي تعاف جديدتين من فيروس "كورونا" في الخليل
21:03القدومي: يوم القدس فرصة لاستعادة أولوية القضية للصدارة مجددا

لجان المقاومة نرفض العدوان الأمريكي الغربي على سوريا والكيان الصهيوني هو المستفيد الأكبر من العدوان

أرض كنعان/ غزة/ أكدت لجان المقاومة في فلسطين على رفضها المطلق للعدوان الخارجي على أي دولة عربية أو إسلامية من منطلق المبدأ الثابت في عقيدة وفكر اللجان برفض التدخل الخارجي في شؤون الأمة الإسلامية .

وأضافت لجان المقاومة بأن العدوان الأمريكي الغربي على سوريا يصب بالدرجة الأولى في مصلحة الكيان الصهيوني وأن عملية العدوان على الأهداف السورية التي سوف يتم قصفها وفقا للمخطط الأمريكي هي مهمة خاصة تسعى من خلالها الإدارة الأمريكية إستمرار حالة التفوق العسكري الصهيوني في المنطقة عبر قصف المنظومة العسكرية السورية ذات الردع الخارجي والتي يتخوف منها العدو الصهيوني .

وقالت لجان المقاومة أن القوات الأمريكية وحلفائها هم أعداء لجماهير الأمة ولا يمكن أن تتحرك جيوشهم من أجل نصرة أمتنا الإسلامية وشعوبها إنما تحركها المصلحة الإستعمارية الغربية في منطقتنا وفي مقدمتها أمن الكيان الصهيوني وهذا ما كان جليا في المقابلة التلفزيونية الأخيرة مع أوباما .

وتجدد لجان المقاومة تأكيدها على أهمية وصول الفرقاء السوريين إلى حل سلمي سوري أو عربي إسلامي يجنب سوريا الدولة والشعب ويلات إستمرار الحرب الأهلية المستعرة و التدخل الخارجي وما يحمل من مخاطر جمة على الوطن السوري ومستقبل أبنائه .