Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم

بدران: الاحتلال المستفيد الأكبر من توتر العلاقة مع مصر

أرض كنعان_وكالات/يرى القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والناطق باسمها في الخارج حسام بدران، أن استمرار حملات الإعلام المصري ضد حركته، محاولة للهروب من استحقاقات أو أزمات داخلية، وفتح معارك خارجية ليست من مصلحة المصريين ولا الفلسطينيين، والمستفيد الوحيد من استمرارها الاحتلال الصهيوني.
  
وفي تعقيبه على الدعوى القضائية بالمحاكم المصرية ضد كتائب القسام والداعية إلى حظرها، وعلى بناء الجدار العازل، يقول بدران: "كل هذه الخطوات سلبية، وهي تساعد في تدهور العلاقة ليس مع حماس علی وجه الخصوص، وإنما مع الكل الفلسطيني ومجموع الشعب الفلسطيني، وخاصة أهلنا في قطاع غزة". 

وجدد القيادي بحماس، نفي حركته التدخل في الشأن الداخلي المصري، قائلا: "حتی الجهات الرسمية والقضائية المصرية، لم تقدم أي إدانة ولا أي دليل حقيقي ومنطقي ضد أي من عناصر حماس أو حتی أي شخص في غزة، وثبت بالدليل القاطع بعيدا عن وسائل الإعلام، أن قطاع غزة وحماس بريئة من كل الأحداث التي تجري في مصر". 

وعن الخطوات المستقبلية لحركة حماس لرأب الصدع مع مصر، أكد بدران أن "حماس" لم تقطع الاتصالات مع الجانب المصري، ونحن سنواصل كل الجهود من أجل إصلاح العلاقة خدمة لأبناء شعبنا الفلسطيني عموما، ولأهلنا في قطاع غزة علی وجه الخصوص. 

وفي حديثه عن حكومة الوفاق، انتقد بدران ما أسماه التلكؤ غير المبرر لرامي الحمد الله، ووصفه بغير المقبول، والضار بعمل الحكومة، والذي يعطل مصالح الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وتابع: "منذ تم تشكيل حكومة التوافق، قدمت حماس كل ما هو مطلوب منها على كل الأصعدة، سواء في موضوع الإعمار أو المعابر أو حتى الموضوع الأمني؛ ولكن للأسف نسمع كلاما ولا نرى أفعالا".

واعتبر بدران غياب حكومة الوفاق بشكل فعلي عن قطاع غزة وعدم تحركها للقيام بواجباتها، يضر بالمصلحة العامة للشعب الفلسطيني، وتلكؤها يترك أثرا سلبيا علی سكان قطاع غزة في كل المناحي، وخاصة في موضوع إعادة الإعمار.