Menu
12:45هذه رسالة حماس الخطية بشأن الانتخابات
12:43هيئة مسيرات العودة تصدر قرارًا هامًا بشأن فعالياتها القادمة
12:24بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الثلاثاء
12:21الاحتلال يرحِّل مدير مكتب "هيومن رايتس" من الأراضي الفلسطينية
12:19قافلة أردنية طبية تصل غزّة عبر حاجز بيت حانون
12:05عشرات المستوطنين يقتحمون باحات الأقصى بحراسة أمنية مشددة
12:01تعليق للمدارس بغزة والضفة غداً.. وبشرى خاصة للمعلمين
11:56الاقتصاد تعلن عن رزمة تسهيلات للتجار وأصحاب المصانع
11:34المنحة القطرية.. الرابط الرسمي لفحص الـ ١٠٠ دولار 11/2019
11:31أسيران يواصلان الإضراب عن الطعام رفضاً للاعتقال الإداري
11:28السرطان ينهش جسد الأسير إبراهيم أبو مخ
11:22الحيّة يدعو السعودية للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين
10:41خلاف بين الجيش الإسرائيلي والشاباك حول تسهيلات بغزة
10:39الرئيس التونسي يدعو لوضع حد لمحاولات إبادة الشعب الفلسطيني
10:29827 شقة سكنية تم بناؤها بمستوطنات الضفة منذ بداية 2019

مسؤولين أميركيين: روسيا زودت سوريا بمنظومة صاروخ "ياخونت" المتطور"

أرض كنعان/ بيروت/ ‎نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مسؤولين أمريكيين، أن روسيا زودت سورية بصواريخ متطورة مضادة للسفن.

‎وبحسب المصادر ذاتها فإن الحديث عن صواريخ من طراز "ياخونت" والتي سبق وأن تم تزويد سورية بنماذج قديمة منها، علماً أن الصواريخ المتطورة تضم منظومة رادار متطور، يحسن من مستوى أداء الصاروخ في إصابة أهدافه بدقة عالية، وهذه المنظومة قادرة على عرقلة أي محاولة لفرض حصار بحري على سورية.
‎ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين رفيعين قولهما ‫"‬إن شحنة الصواريخ الجديدة تشتمل على صواريخ ذات أنظمة توجيه متطورة جدا أكثر بكثير من تلك التي تم تزويد سورية بها في السابق‫"‬.

‎وذكرت صحيفة ‫"‬هآرتس‫"‬ أن صاروخ "ياخونت" يصل طوله إلى 6.7 أمتار، ويصل مداه إلى 290 كيلومترا، وأنه بإمكان رادار يعمل بالمدى البعيد توجيه الصواريخ إلى الهدف، في حين أن الرادار (الكاشوف) المركب على الصاروخ يساعده في التهرب من الأنظمة الدفاعية للسفينة الهدف عندما يقترب منها.
‎وقالت "هآرتس" أنه خلافا لصواريخ "سكاد" أو صواريخ "أرض – أرض" بعيدة المدى، فإن صاروخ "ياخونت" يتيح للجيش السوري التصدي بفعالية لأي محاولة دولية محتملة لفرض حصار بحري على سورية ودعم المعارضة، كما يردع القوات الأجنبية عن محاولة إمداد المعارضة بالعتاد عن طريق البحر.
‎وكتبت "هآرتس" أن سورية سبق وأن طلبت من روسيا تزويدها بصواريخ "ياخونت" المضادة للسفن في العام 2007، وحصلت على بطارية الصواريخ الأولى في مطلع العام 2011.

‎وأشارت إلى أن سورية طلبت بداية تزويدها بـ72 صاروخا و 36 منصة إطلاق وعتاد مساند. كما أشارت إلى أن كل بطارية ياخونت تشتمل على صواريخ ومنصة لإطلاق 3 صواريخ ومركبة تحكم، وبالتالي فإن كونها متحركة يجعل من الصعب استهدافها.