Menu
12:05د. حمدونة : التجاوزات بحق الأسرى في السجون الاسرائيلية تستدعى حماية دولية
11:36احتجاج في جامعة كندية على استضافة جنود إسرائيليين
11:32فتح: سنتصدى لكل المؤامرات ولن نستسلم للأمر الواقع
11:29خارجية الأردن: عزم "إسرائيل" ضم الغور قتل للسلام
11:27الاحتلال يقتحم "عين قينيا" ويجرف أشجار المزارعين
10:48لوكسمبورج تدعو للاعتراف بدولة فلسطين ردًا على إعلان بومبيو
10:44اليونسكو يتخذ قرارات جديدا بشأن مدينة القدس
10:41يدخل اضرابه اليوم الـ 59..جلسة للأسير مصعب الهندي اليوم
10:38مجهولون يخربون النصب التذكاري الألماني بجنين
10:35موعد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول
10:33الاحتلال يعتقل محافظ القدس عدنان غيث
10:26وزير الأشغال يبحث مع الأونروا المشاريع التي تشرف عليها
10:05اشتية: سنفعّل قانون التعاطي مع بضائع المستوطنات بأقصى عقوبة
09:59هولندا توقف دعمها المباشر الذي تقدمه للسلطة
09:57الصليب الأحمر يعلن برنامج زيارات أسرى محافظتي جنين وطوباس لشهر كانون الأول

القرضاوي يشدد على وحدة الفلسطينيين ورفض المفاوضات

أرض كنعان/ غزة/ شدد رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي الخميس، على ضرورة تحقيق المصالحة الوطنية الداخلية وتوحيد الفلسطينيين، مطالبًا الأمة العربية والإسلامية بالإعداد للدفاع عن المسجد الأقصى المبارك كونه يتهدده الخطر.

وقال القرضاوي خلال افتتاح مؤتمر نصرة الأقصى والأسرى بالجامعة الإسلامية بغزة إنه "لا يجوز أن تبقى الضفة في جهة وغزة في جهة أخرى، وسنعمل على توحيد الفلسطينيين الذين نؤمن أنهم سيصلون إلى حقهم، وكل من يدعم الانقسام مجرم، ونريد قيادة موحدة لفلسطين".

وأضاف "نريد حشد الدعم لفلسطين أعدل قضية في العالم، وسنسعى للوصول إلى حقوقنا، ولن نتنازل أو نعترف بإسرائيل"، داعيًا الأمة العربية والإسلامية إلى حشد النصرة والدعم المادي المعنوي لها.

وحذر القرضاوي من خطورة الأوضاع في مدينة القدس المحتلة بفعل التهديدات التي تحيق بالمسجد الأقصى المبارك، قائلًا "المخاطر لا تزال تتهدد الأقصى، ولا ندري متى يقوم الاحتلال بخطته الأخيرة، وربما يفاجئوننا، فماذا أعددنا لنصرته".

وفي سياق أخر، رفض المفاوضات التي تتبناها السلطة الفلسطينية مع الاحتلال الإسرائيلي برعاية أمريكية، قائلا "لا بد من إعادة الحق العادل، ولا نقبل المزايدات والملاعبات والمحاورات التي يجريها الفلسطينيين مع الاحتلال".

وقال القرضاوي "على رقابنا ودمائنا وأرواحنا لا يمكن أن تمر هذه الأمور، سنظل نجاهد بأموالنا وأنفسنا حتى نصل لحقنا (..) أهل غزة مثال حي على الصمود والانتصار، وأنتم لم تفضحونا أمام الناس في الدفاع عن أرضكم".

ووقع القرضاوي على وثيقة القدس وعدم التنازل عن الحق الفلسطيني، فيما منحته الجامعة الإسلامية بغزة درجة الدكتوراه الفخرية وذلك تقديرا لدوره في خدمة الدعوة الإسلامية.