Menu
13:34بالأسماء: الداخلية تنشر آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الأربعاء
13:22بيان صادر عن الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار
13:19نتنياهو يعطي الضوء الأخضر لمسودة مشروع ضم الأغوار
13:07الطيبي يحذر من "اغتيالات جديدة" ويتوقع عدوان جديد على غزة
12:57الحساينة يدعو لتفعيل المقاومة بالضفة وبناء المشروع الوطني لمواجهة الاستيطان
12:52المجلس الوطني يدعو إلى تقديم شكوى لمحكمة العدل الدولية ضد إدارة ترمب
12:19أسير فلسطيني يُرزق بتوأم عبر النطف المهربة
12:18مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى
11:31الأسير أبو دياك يتعرض لإنتكاسة والصليب يطلب إفراج إنساني استثنائي
10:46غداً: صرف رواتب موظفي غزة.. والمالية توضح هل هناك زيادة..؟
10:42"الصحة" تطلق حملة التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية
10:40هدم منزلي شقيقين في مخيم العروب شمال الخليل
10:38الاحتلال يهدم منزلاً بجبل المكبر في القدس المحتلة
10:10رفض فلسطيني واسع للقرار الأمريكي حول المستوطنات بالضفة
09:58مصر والأردن ترفضان قرار الخارجية الأمريكية بشأن المستوطنات
دعا للاسراع في انهاء الانقسام

مشعل:آن الأوان أن نقلب طاولة المفاوضات على من أرادونا عبيدًا وحماس لا تنسى من دعمها

أكد خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن حركته لا تنسى من دعمها ووقف إلى جانبها، "لكنها لا يمكن أن تساوم على دماء أمتها"، وذلك في إشارة إلى موقف الحركة من ثورة الشعب السوري.

وقال مشعل، في كلمة له خلال فعاليات الاحتفالية الكبرى بذكرى تحرير القدس على يد القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي، وذلك تحت عنوان "على خطى صلاح الدين": "لا يمكن إلا أن نكون مع تطلعا الشعوب للحرية ولا يمكن أن تساوم على دماء أمتنا"، متابعًا حديثه بالقول: "أفضل حماية للمقاومة هو إعطاء الشعوب حقوقها".

ووجه رسالة إلى الاحتلال الاسرائيلي، قال فيها "إن حماس حركة مقاومة لن تغير ولن تبدل ولو اجتمع العالم عليها، فهي كانت مقاومة وستستمر في المقاومة"، وأضاف: "على الكيان الصهيوني أن يحسب ألف حساب للأمة في عهدها الجديد".

وأكد مشعل على ضرورة التحضير لمشروع تحرير القدس، وقال موجهًا خطابه لزعماء دول ثورات التغيير العربية: "بعد الربيع العربي يجب أن نبدأ التحضير لمشروع تحرير القدس ومقدساتها، فالدور الفلسطيني لا يغني عن الدور العربي".

ودعا رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إلى إنهاء المفاوضات مع الاحتلال، وقال: "آن الأوان أن نقلب طاولة المفاوضات على من أرادونا عبيدًا"، محذّرًا من الاحتلال الصهيوني "يريد أن يصنع واقعًا جديدا في القدس كما فعل في المسجد الإبراهيمي في الخليل".

كما دعا مشعل في الوقت ذاته إلى إنهاء الانقسام الفلسطيني، وشدد على ضرورة أن تقوم القيادة الفلسطينية بكافة أطيافها للبدء بخطوة كبيرة نحو إنهاء الانقسام وإتمام المصالحة.

وكان أقيم في العاصمة المصرية القاهرة، مساء الأربعاء، فعاليات الاحتفالية الكبرى بذكرى تحرير القدس على يد القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي، وذلك تحت عنوان "على خطى صلاح الدين".

وعقدت الاحتفالية برعاية وزير الثقافة المصري وجميع المؤسسات العاملة من أجل فلسطين في مصر، وبحضور مستشاري الرئيس المصري.