Menu
17:46لجان المقاومة: نثمن قرار سلطة الطاقة بتخفيض أسعار كهرباء المولدات وندعو أصحاب المولدات إلى مراعاة الظروف المعيشية لأهلنا في القطاع في ظل الحصار وتفشي وباء كورونا 
16:39الصحة: فتح مراكز الرعاية الأولية بمحافظات القطاع باستثناء الشمال
16:36"فلسطينيو الخارج": المسجد الأقصى يجب أن يبقى مفتوحًا
16:34أصحاب المولدات: وافقنا على تسعيرة سلطة الطاقة مؤقتًا
16:33روسيا: التطبيع مع "إسرائيل" لن يجلب الاستقرار دون حل قضية فلسطين
16:31النيابة تهدد اصحاب المولدات الكهربائية بالحبس وغرامة بـ3 الاف دينار
16:29الصحة تنشر احصائية حول اصابات ووفيات كورونا في فلسطين خلال 24 ساعة
15:22الزراعة تسمح بدخول الدجاج المبرد الكامل لقطاع غزة
15:21شرطة المرور: سنتخذ اجراءات غير مسبوقة لمنع التجوال بسبب حالة التراخي
15:19مؤتمر هام لمهجة القدس حول خطورة الوضح الصحي للأسير ماهر الاخرس
15:18مدير عمليات الأونروا يوضح عملها خلال "كورونا" وقرارها بشأن المدارس
15:14قوات خاصة إسرائيلية تختطف الأسير محرر من قباطية جنوب جنين
12:28"الشعبية" تدعو "الأونروا" لتغيير آليات توزيع المساعدات ووقف التقليص بغزة
12:26أوقاف غزة توزع طرودًا غذائية بقيمة 100 ألف شيكل
12:24إغلاق فرع وزارة العدل بأريحا بسبب "كورونا"

الجهاد الإسلامي: متمسكون برفع الحصار وجاهزون للرد على أي عدوان

أرض كنعان

قالت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إنها متمسكة بكسر الحصار الإسرائيلي الظالم عن غزة، الذي لا يزال عنوانًا لعدوانٍ وإرهابٍ متواصل.

وحذرت الحركة في بيان وصل "أرض كنعان" نسخة عنه من أن استمرار المماطلة في تنفيذ الشروط المتعلقة بإنهاء وكسر الحصار سيؤدي إلى انفجار يتحمل الاحتلال كامل المسؤولية عنه.

وأكدت أن المقاومة -ورغم كل سياسات التضييق والحصار- فلن تتوقف عن سعيها لتطوير قدراتها، مبينة أنها تعزز إمكاناتها وتواصل الإعداد والتجهيز ولن تتخلى عن سلاحها وقوتها، وهي في كامل الجاهزية على الدوام للرد على أي عدوان.

وقالت: "عاش شعبنا لحظات الانتصار والفخر بمقاومته الباسلة في 26 أغسطس 2014، بعد إعلان وقف إطلاق النار الذي جاء بعد ثبات وصمود منقطع النظير، ورسمت الإرادة الشعبية خطوطه بالتفافها حول المقاومة التي استبسلت على مدار 51 يومًا في مواجهة الاحتلال، ضاربة أروع الأمثلة على عزيمة الرجال التي لا تقبل المذلة ولا المهانة".

وأكمل بيان الجهاد: "رغم حجم العدوان وفداحة الجرائم التي ارتكبها العدو الصهيوني المجرم، ظلّت سرايا القدس ومعها كتائب القسام وكل أذرع وألوية المقاومة تضرب العدو بكل قوة حتى انهارت كل أهدافه وانكسر صلفه أمام ثبات المقاومة وصبر وصمود حاضنها وسندها الشعبي العظيم".

وأشارت إلى أن "الشعب الفلسطيني قدم خلال معركة 2014، شلالاً من التضحيات، دون أن يذل للعدو لحظة واحدة، ورسخ مع المقاومة معادلات ردعٍ جديدة، وسجل بطولات ستبقى محفورة في الذاكرة الوطنية".

وزاد البيان بالقول: إن إصرارنا على كسر الحصار لن يشغلنا أبدا عن واجبنا تجاه ما يحاك ضد المسجد الأقصى والقدس من مخططات تهويد واقتحامات ومحاولات لفرض السيطرة الصهيونية، فعيوننا وأفئدتنا تتجه هناك، وبنادق المجاهدين لا تبصر إلا مآذن القدس".