Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم

ردود فعل رافضة لعروض الأزياء في رام الله

أرض كنعان/ رام الله/ أثار أسبوع الموضة الذي انطلق يوم أمس الخميس في رام الله بالضفة ردود أفعال متباينة كونه الأول من نوعه في الأراضي الفلسطينية ذات العادات والتقاليد المحافظة.

فقد أكد الدكتور محمود الهباش وزير الاوقاف في حكومة رام الله عبر صفحته على الفيسبوك :"قبل عدة أسابيع سألني بعض الصحفيين الغربيين عن فكرة إقامة عرض أزياء تقدمه فتيات فلسطينيات في رام الله قلت يومها ما أكرره اليوم:" هذه تقاليد وتقاليع غريبة علينا، لا تتوافق مع ديننا ولا مع ثقافتنا الوطنية ولا مع عادات شعبنا الملتزم"

وأضاف :" ربما هناك شعوب وأمم لا ترى في هذا بأسا، لكننا لا نقبله ولا نريده، لانه اولا يخالف تعاليم الاسلام، كما أن لدينا ما هو أهم من هذه التقاليع المستوردة التي لا تتفق مع ثقافتنا، ولا مع هموم وقضايا شعبنا

واكد الهباش:" اليوم سألني بعض الناس عن عرض أزياء عقد في رام الله بمشاركة فتيات فلسطينيات، وهو أمر أرفضه وأقول إنه مخالف لتعاليم ديننا، ولأخلاق شعبنا، وأدعو للكف عن هذه الأعمال الخارجة عن تقاليدنا الدينية والوطنية

وختم حديثه بالقول :" اللهم إنا نبرأ إليك من كل ما يخالف شرعك".

في حين قال النائب عن كتلة الاصلاح والتغيير البرلمانية ورئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز دويك معلقا على أسبوع الموضة، "إن الشعب الفلسطيني لديه أولوية الآن وهي التحرر من الاحتلال وبعد ذلك يمكن الذهاب إلى أمور أخرى".

ويضيف دويك، "بمنتهى الصراحة دائما يجب أن لا يختلط سلم الأولويات، فالشعوب التي تبحث عن الموضة والأزياء هي شعوب متحررة لا يوجد على رقابها احتلال قائم يسقي أهلها العذاب".

ويتابع دويك "ماذا نقول للذين تقطع أشجارهم أو من يعتقل أبناؤهم أو لشعبنا الذي يرزح تحت الاحتلال، والأصل أن نتخلص من الاحتلال وذيوله وما يمكن أن يسببه لنا كما هو حاصل الآن من اعتداءات يومية ثم نتفرغ بعد ذلك للثقافة والفلكلور وكل شيء طبعا بما لا يخالف ديننا وعادات مجتمعنا".

وقدمت فتيات فلسطينيات من القدس ومدن الضفة الغربية وإسرائيل يوم (الجمعة)عرضا للأزياء في اليوم الثاني من أسبوع الموضة الفلسطيني الذي تشارك به 30 عارضة.