Menu
09:49أكثر من 16.5 مليون إصابة بكورونا حول العالم
09:45النونو: حماس أمام مشهد تاريخي بعد رفض العرض الدولي الضخم لإنهاء المقاومة
09:44المعاهد الأزهرية: منحة كاملة لـ 50 طالبا فلسطينيا بمصر منها "29" للطب
09:41حكم الإعدام والسجن بحق قتلة السالمي بغزة
09:36تنويه هام: من وزارة التربية والتعليم لموظفيها في غزة بشأن الرواتب
09:30البنك الدولي يقدم مساعدات ضخمة لمتضرري "كورونا" في فلسطين
09:28قوات الاحتلال تعتقل مواطنًا وتفتش منازل في الخليل
09:20“ميدل إيست آي”: الحفريات الأثرية الإسرائيلية هدفها إعادة كتابة تاريخ القدس
09:19وفاة مواطن 69 عاماً من مخيم الجلزون برام الله اثر اصابته بفيروس كورونا
09:17أسعار الخضروات والفواكه في أسواق قطاع غزة اليوم
09:16حالة المعابر في قطاع غزة صباح اليوم
09:13أسعار الدواجن واللحوم اليوم في أسواق غزة
09:12حالة الطقس: استمرار تأثير الموجة الحارة حتى عيد الأضحى
09:10أسعار صرف العملات اليوم الثلاثاء الموافق 28/7/2020
23:24مكافحة غزة تضبط 180 فرش حشيش جنوب القطاع
النونو حماس أمام مشهد تاريخي بعد رفض العرض الدولي الضخم لإنهاء المقاومة

النونو: حماس أمام مشهد تاريخي بعد رفض العرض الدولي الضخم لإنهاء المقاومة

أرض كنعان / قال طاهر النونو المستشار الإعلامي لرئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية، إن الحركة أمام مشهد تاريخي بامتياز، حينما أعلنت القيادة بوضوح وبمنتهى الثقة والتصارح مع شعبنا الفلسطيني رفض عرض دولي لمقايضة حقوق فلسطينية بالأموال.

وأضاف النونو خلال مقابلة تلفزيونية على فضائية الأقصى المحلية، "جماهير شعبنا الفلسطيني في غزة خرجت أمس في مسيرات مؤيدة لموقف رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية وهي تشعر بالثقة والكرامة وأن هناك قيادة أمينة على المشروع الفلسطيني والحقوق الفلسطينية".

وتابع: "رئيس الحركة تحدث بلسان كل الأحرار من أبناء الشعب الفلسطيني ليقول نحن لسنا سماسرة وإنما أصحاب وطن وقضية".

وأشار إلى أن البعض ظن، أنه بعد الحصار وهذه السنوات الصعبة ومحاولة تركيع الشعب، أنه بالإمكان فرض معادلات جديدة وتقديم الأموال والمشاريع للتنازل عن الحقوق الفلسطينية.

وأكد النونو أن هذا العرض تضمن ما يسمى بدولة غزة، وظن البعض أن "حماس" يمكن أن تقوم بهذا الدور وأن تنسلخ غزة عن الكل الفلسطيني وتتخلى عن القدس وعن الضفة وعن هذا الوطن الفلسطيني.

ولفت النونو إلى أن هنية كان واضح مع أبناء حركته وشعبه، مبيناً أن هذا الوضوح هو الذي يجعل الجماهير تخرج بهذه المحبة والثقة بالقيادة الوطنية الفلسطينية التي تمثل ضمير كل مواطن فلسطيني حر.

وشدد على أن الاستهداف الصهيوني لم يتوقف في أي لحظة من اللحظات لذا هذه معركة مستمرة، مبيناً أن هناك معادلات جديدة سطرتها المقاومة، ونجحت قيادة الحركة في ترسيخها مع الاحتلال، مؤكداً على أن الصراع لن ينتهي إلا بالنصر للشعب الفلسطيني.

وبيّن النونو أن الجماهير الفلسطينية دائما كانت على حسن ظن القيادة والحركة بها، وهي دائمًا داعمة ووفية للمقاومة لأنها تثق بقيادة المقاومة، مبيناً أن الحركة ترى التحرير كما ترى كل شيء من حولها.

واعتبر أن الثقة والمحبة التي خرجت بها الجماهير أمس وهي تهتف باسم رئيس المكتب السياسي للحركة وقيادة الحركة إنما خرجت من مبدأ ثقتها التامة بأن هذه القيادة أمينة قادرة على حمل المسؤولية والأمانة وتقربنا كل يوم إلى الانتصار بإذن الله.