Menu
13:34بالأسماء: الداخلية تنشر آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الأربعاء
13:22بيان صادر عن الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار
13:19نتنياهو يعطي الضوء الأخضر لمسودة مشروع ضم الأغوار
13:07الطيبي يحذر من "اغتيالات جديدة" ويتوقع عدوان جديد على غزة
12:57الحساينة يدعو لتفعيل المقاومة بالضفة وبناء المشروع الوطني لمواجهة الاستيطان
12:52المجلس الوطني يدعو إلى تقديم شكوى لمحكمة العدل الدولية ضد إدارة ترمب
12:19أسير فلسطيني يُرزق بتوأم عبر النطف المهربة
12:18مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى
11:31الأسير أبو دياك يتعرض لإنتكاسة والصليب يطلب إفراج إنساني استثنائي
10:46غداً: صرف رواتب موظفي غزة.. والمالية توضح هل هناك زيادة..؟
10:42"الصحة" تطلق حملة التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية
10:40هدم منزلي شقيقين في مخيم العروب شمال الخليل
10:38الاحتلال يهدم منزلاً بجبل المكبر في القدس المحتلة
10:10رفض فلسطيني واسع للقرار الأمريكي حول المستوطنات بالضفة
09:58مصر والأردن ترفضان قرار الخارجية الأمريكية بشأن المستوطنات

تقرير تلفزيوني صهيوني يحاول تحسين صورة الاحتلال

أرض كنعان/ الناصرة/ سمحت الرقابة العسكرية في جيش الاحتلال لطاقم تلفزيوني من القناة الثانية العبرية بمرافقته من أجل تصوير عملية اعتقال أطفال فلسطينيين في مدينة الخليل الواقعة في جنوب الضفة الغربية، بزعم الاشتباه فيهم بإلقاء حجارة، في محاولة منه لإظهار الصورة "الإيجابية" في تعاملهم خلال عملية الاعتقال.

وحسب حقوقيين؛ فإن التقرير المتلفز حاول تحسين صورة الجندي الصهيوني أثناء اقتحامه للمنزل بطرقه الباب بلطف وإتاحة الفرصة للمعتقلين لوداع ذويهم وطمأنة العائلة بكلام جيد عن ابنهم، في حين أن عملية الاعتقال التي تتم بعيدًا عن الكاميرا، ويعيشها الفلسطينيون يوميًا، يرافقها اقتحام فجائي للمنزل وتحطيم الأبواب والتفتيش الهمجي وأحيانا الاعتداء على المعتقلين وذويهم.

وأظهر التقرير الذي بثته القناة العبرية الثانية عملية اقتحام جيش الاحتلال الصهيوني ليلاً لمخيم العروب في الخليل، بهدف اعتقال أطفال فلسطينيين بتهمة رشق الحجارة باتجاه مركبات المستوطنين وجنود الاحتلال.