Menu
12:51"إسرائيل" تمنع وزير الخارجية الألماني من زيارة رام الله لبحث مخطط الضم
12:50مناورات عسكرية إسرائيلية في الضفة الغربية
12:36لجان المقاومة تنعى والدة الشهيد يحيى عياش
12:32كندا: الضم مخالف للقانون الدولي
12:26الاحتلال يهدم 5 مساكن في بلدة السواحرة ويستولي على محتوياتها
12:26ماذا وراء استدعاء نتنياهو لمستشاره الأميركي؟
12:19الكيلة: تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا في الضفة
12:15سفير فلسطين لدى الهند يؤكد عدم تسجيل إصابات بكورونا في صفوف الجالية الفلسطينية
12:12استئناف زيارة الأسرى بعد توقف بسبب "كورونا"
12:11الاحتلال يمدد الاعتقال الإداري للأسير مفيد شديد للمرة الثالثة
11:29جيش الاحتلال يخشى تقليص "الموازنة" بسبب كورونا
11:26كورونا .. 408 آلاف وفاة و7 مليون و181 ألف إصابة
11:24عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى ويؤدون صلوات تلمودية
11:22تحذير إسرائيلي من مواجهة عسكرية مرتقبة مع حماس
11:21محدث:الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة الغربية
كندا

كندا: الضم مخالف للقانون الدولي

أرض كنعان / اكدت كندا على موقفها الداعم لحل الدولتين ورفضها لخطة الضم الإسرائيلي لأراضي الضفة الغربية باعتباره مخالف للقانون الدولي.

جاء ذلك في اتصال هاتفي تلقاه وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، من نظيره وزير خارجية كندا، فرانسوا فيليب شامبين، الذي أشار الى أن بلاده عبرت عبر رئيس وزرائها ووزير خارجيتها، عن موقفها الرافض لخطة الضم الإسرائيلية، وذلك في اتصالات هاتفية مع نظرائهم الإسرائيليين.

وأكد الوزير شامبين، أن كندا في حال انتخابها عضواً في مجلس الأمن لن تبقى ساكتة، وانما ستسمع صوتها عالياً من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وأن كندا ستعمل مع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي من أجل إحلال السلام المنشود.

وفي هذا السياق، شدد الوزير المالكي على ضرورة أن تستمر كندا في الضغط على إسرائيل منفردة أو ضمن حراك دولي لمنعها من القيام بعملية الضم حتى لو أدى ذلك الى التلويح بإجراءات ضدها بما فيها العقوبات.

الى ذلك، أكد الوزير الكندي خلال الاتصال الهاتفي مع المالكي، رغبة بلاده في تطوير العلاقات الثنائية مع فلسطين، خاصة في مجال مواجهة جائحة "كورونا"، أو فيما يتعلق بالعلاقات الدولية وخاصة إحلال السلام والأمن في المنطقة.

ودار النقاش الأولي حول تجربة فلسطين في مواجهة فيروس كورونا والآثار الإيجابية لهذه التجربة، كما تطرق الحديث إلى محاولات دولة فلسطين في إعادة مواطنيها العالقين في العديد من دول العالم، خاصة وأن كندا قد أتمت عملية إعادة مواطنيها بنجاح، وأشار الوزير المالكي إلى حجم الصعوبات التي تواجهه في إتمام هذه المهمة بسبب فقدان دولة فلسطين إمكانية السيطرة على حدودها، مطارها، مجالها الجوي أسوةً بكندا وبقية الدول الأخرى.

وتطرق الوزير المالكي خلال الاتصال الى الوضع المالي الذي تعيشه دولة فلسطين نتيجة لفيروس كورونا وفيروس الاحتلال، وفرض دولة الاحتلال عقوبات اقتصادية ومالية تعيق نمو وتطور الاقتصاد الفلسطيني من جهة وتمنع الحكومة الفلسطينية من دفع رواتب موظفيها كما يجب.