Menu
22:35الاحتلال يجبر مقدسيًا على هدم منزله
22:28اعتصامات ومسيرات غاضبة في مخيمات لبنان رفضًا للتطبيع
22:20المجلس الوطني: اتفاقات التطبيع لن تحقق السلام
22:19"الشعبيّة": تطبيع البحرين والإمارات يومٌ أسود في تاريخ أمتنا
22:16الرئاسة: اتفاقات التطبيع لن يحقق السلام
21:01فعاليات احتجاجيّة في الضفة وغزة رفضًا لاتفاقيتي التطبيع
20:59وقفة جماهيرية ببرلين ضد اتفاقيات التطبيع العربي
20:51هنية يزور سفارة فلسطين في بيروت ويتلقى اتصالا من عباس
20:50قوات الاحتلال تبعد شابًا عن الأقصى وتغلق شارع في الخليل
20:45بالصور: 14 إصابة وأضرار مادية أثر سقوط صاروخ في أسدود
20:24صافراتُ الإنذار تدوي في عسقلان وإسدود
20:23غزة: هيئة المعابر تصدر تنويهاً "مهماً" بخصوص التسجيل الإلكتروني للسفر
20:15استئناف التسجيل لسفر المغادرين عبر معبر رفح إلكترونيا
16:46لجان المقاومة: سيبقى اليوم يوما أسودا في تاريخ المطبعين الذين ارتهنوا لموقف اسيادهم الصهاينة والامريكان وشعبنا سيواصل مقاومته موحدا حتى تحرير أرضه
16:30النيابة العامة تعلن تشديد إجراءاتها بحق المخالفين لتعليمات السلامة بغزة
دعوة الصليب الأحمر للضغط على الاحتلال لاستئناف زيارات الأسرى

دعوة الصليب الأحمر للضغط على الاحتلال لاستئناف زيارات الأسرى

أرض كنعان / طالب مركز الدفاع عن الحريات والحقوق المدنية "حريات" الصليب الأحمر الدولي بالتدخل العاجل والضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لوقف مسلسل العقوبات الجماعية الممارس على الأسرى وعائلاتهم تحت غطاء جائحة كورونا، وخاصة استمرار منع زيارات الأهل لأبنائهم الأسرى. 

واعتبر حريات استمرار هذه السياسة انتهاك صارخ لحقوق الأسرى المكفولة في القانون الدولي الإنساني خاصة اتفاقية جنيف الرابعة، سيما أن مصلحة السجون الإسرائيلية لم تقدم الرعاية الصحية المطلوبة للأسرى في ظل الجائحة، بل لجأت إلى اتخاذ عقوبات غير مسبوقة بحقهم، وسحبت 170 صنفا من مواد الكانتينا وفي مقدمتها مواد التنظيف التي تساعد الأسرى على الوقاية من الفيروس، واستمرت في سياسة الإهمال الطبي ورفض إطلاق سراح الأسرى المرضى.

وقد أدت هذه السياسة إلى زيادة معاناة الأسرى وذويهم جراء عدم قدرة الاهل على تأمين احتياجات ابنائهم من الأموال اللازمة لشراء احتياجاتهم الأساسية من الكانتين.

في المقابل، لم تتوقف الاعتقالات اليومية في صفوف المواطنين بما في ذلك الاعتقال الإداري، وتعريضهم لشتى أنواع التعذيب النفسي والجسدي مع غياب أية رقابة من قبل المحاميين والصليب الأحمر على ما يتعرض له هؤلاء المعتقلون.