Menu
05:23مصدر أممي: ملادينوف يصل القطاع اليوم لبحث صفقة تبادل أسرى
05:21طائرات الاحتلال الاسرائيلي تقصف عدة مواقع في قطاع غزة
22:35الاحتلال يجبر مقدسيًا على هدم منزله
22:28اعتصامات ومسيرات غاضبة في مخيمات لبنان رفضًا للتطبيع
22:20المجلس الوطني: اتفاقات التطبيع لن تحقق السلام
22:19"الشعبيّة": تطبيع البحرين والإمارات يومٌ أسود في تاريخ أمتنا
22:16الرئاسة: اتفاقات التطبيع لن يحقق السلام
21:01فعاليات احتجاجيّة في الضفة وغزة رفضًا لاتفاقيتي التطبيع
20:59وقفة جماهيرية ببرلين ضد اتفاقيات التطبيع العربي
20:51هنية يزور سفارة فلسطين في بيروت ويتلقى اتصالا من عباس
20:50قوات الاحتلال تبعد شابًا عن الأقصى وتغلق شارع في الخليل
20:45بالصور: 14 إصابة وأضرار مادية أثر سقوط صاروخ في أسدود
20:24صافراتُ الإنذار تدوي في عسقلان وإسدود
20:23غزة: هيئة المعابر تصدر تنويهاً "مهماً" بخصوص التسجيل الإلكتروني للسفر
20:15استئناف التسجيل لسفر المغادرين عبر معبر رفح إلكترونيا

بيكيه يسخر من ريال مدريد.. و"القديس" يرد عليه بقسوة

ارض كنعان

احتفل جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة، بمرور 11 سنة على سحق فريقه لريال مدريد في أرض الأخير 6-2، حيث أحدثت تلك النتيجة عاصفة كبيرة لدى الفريق الملكي وجمهوره الذي حضر لمؤازرة اللاعبين في تلك المباراة.

ونشر بيكيه على حسابه في موقع تويتر مقطع فيديو يُسجل فيه اللاعب نفسه هدف فريقه الأخير وكتب فوق هذه المقطع "11 سنة".

وقاد بيب غوارديولا، مدرب برشلونة الأسبق ومانشستر سيتي الإنجليزي الحالي "البلوغرانا" للانتصار بستة أهداف مقابل هدفين في 2 مايو 2009.

وأحدثت تغريدة بيكيه جلبة كبيرة بمواقع التواصل الاجتماعي وأثارت غضب جمهور ريال مدريد وحارسه الأسطوري إيكر كاسياس، وفقا لما ذكرت صحيفة "أس" الإسبانية.

ولم يكن من كاسياس سوى أن أعاد نشر تدوينة بيكيه وكتب فوقها "11+2= 13"، في إشارة إلى عدد ألقاب دوري أبطال أوروبا الذي حققها الفريق طوال تاريخه.

ويتصدر العملاق المدريدي قائمة أكثر أندية العالم تحقيقًا لدوري الأبطال، كان لكاسياس النصيب في التتويج بثلاثة منها.

وأثار ذلك الانتصار عاصفة كبيرة بداخل ريال مدريد في عام 2009، لذلك أراد بيكيه استغلال الفرصة وإحياء ذكرى هذا الانتصار الكبير.

وسجل أهداف برشلونة كل من الفرنسي تيري هنري (هدفين)، الإسباني كارليس بويول (هدف)، الأرجنتيني ليونيل ميسي (هدفين) واختتم بيكيه قائمة أهداف برشلونة في تلك المباراة.

في حين سجل ريال مدريد هدفين فقط جاءا عن طريق المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين، لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي، وقائد ريال مدريد الحالي سيرجيو راموس.