Menu
23:18الأردن يقرر إغلاق المدارس والمساجد والمطاعم والمقاهي لأسبوعين
23:14عباس يحظر على الموظفين مكافآت مجالس إدارة أو أمناء المؤسسات العامة
23:13المكتب الإعلامي الحكومي بغزة للشباب: وصل صوتكم
17:35الأوقاف تحذر من هدم الاحتلال لمسجد القعقاع في بلدة سلوان بالقدس
17:31إعلان هام بخصوص تسديد رسوم طلاب جامعة غزة من المستحقات
17:30إغلاق بحر خان يونس أمام المصطافين لمنع تفشي كورونا
16:13إغلاق بلدية نابلس بعد إصابة موظف بكورونا
16:08محكمة إسرائيلية تصدر حكما على قاتل عائلة دوابشة
16:06الصحة بغزة تنشر الإحصائية التراكمية لتفشي "كورونا"
14:54إصابة إسرائيلي طعنًا في "تل أبيب" وفرار المنفذ
14:50وصول كل من الوفد الإسرائيلي والإماراتي والبحريني إلى واشنطن
14:49معروف: لا موعد محدداً لفتح (معبر رفح).. ولا يوجد بروتوكولات لإعادة عمل الحلاقين
13:19(50) يوماً على إضراب الأسير ماهر الأخرس
13:17"الديمقراطية" تطالب بامتداد للقيادة الموحدة في الداخل والشتات واللجوء
13:17منظمة الصحة تحث الدول لدعم مبادرة اللقاح: "الوباء سيفتك بنا"
اشتية تقديراتنا باتساع انتشار كورونا وزيادة عدد المصابين

اشتية: تقديراتنا باتساع انتشار "كورونا" وزيادة عدد المصابين

أرض كنعان

بحث رئيس الوزراء محمد اشتية يوم الأحد مع مدراء المستشفيات الخاصة والأهلية في مختلف المحافظات، جاهزيتها واحتياجاتها خلال فترة الطوارئ لمكافحة انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19)، وإمكانيات مساهمتها في دعم الجهد الحكومي ووضع مرافقها وكوادرها الطبية تحت تصرف وزارة الصحة حال اتساع انتشار المرض.

وأطلع رئيس الوزراء مدراء المستشفيات، خلال الاجتماع اليوم في مكتبه برام الله وسط الضفة الغربية المحتلة بحضور وزيرة الصحة مي كيلة ومحافظ محافظة رام الله ليلى غنّام على إجراءات الحكومة للحد من انتشار الفيروس والسيطرة عليه، بما يشمل اعتماد حجر صحي في كل محافظة.

وقال رئيس الوزراء: إن "قدرتنا على السيطرة على الوضع عالية حتى الآن، بفضل الإجراءات الصارمة التي اتخذناها".

وأضاف "نتعامل مع الموضوع بجدية عالية ولا نبالغ بإجراءاتنا ولا نستهتر بخطورة الوضع، لكن تقديراتنا تشير لإمكانية اتساع انتشار المرض وزيادة عدد المصابين به".

وأوضح اشتية أننا "نريد تكاملا ما بين القطاعين الخاص والعام لأننا أمام قضية وطنية وإنسانية عاجلة، ونريد من المستشفيات الأهلية والخاصة التعاون التام معنا، والمشاركة في خلايا الطوارئ التي تم تشكيلها في كل محافظة، والجاهزية من حيث الطواقم والأماكن والمعدات لاستيعاب المرضى بالتكامل مع المستشفيات الحكومية ضمن أسوأ احتمالات انتشار المرض".

من جانبهم، أكد جميع مدراء المستشفيات على وضع كوادرهم وإمكانياتهم تحت خدمة الحكومة في هذا الشأن.

كما تقدموا بعدد من التوصيات لرفع كفاءة مواجهة المرض لا سيما زيادة وتيرة التوعية للمواطنين للوقاية من الإصابة بالفيروس بدلا من علاجه، وتخصيص غرف منفصلة خارج مستشفياتهم لمعاينة المرضى لمنع اختلاط المصابين بغيرهم.