google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
09:47رابط الفحص..الأونروا في غزة تستأنف توزيع المساعدات الغذائية
09:45حالة الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
09:44أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
18:45حماس تدين تجديد الاعتقال الإداري بحق القيادي حسن يوسف
18:43إصابة 3 سجانين في سجون الاحتلال بفيروس "كورونا"
18:41الاحتلال يفرج عن أسير من غزة بعد اعتقال 5 سنوات
18:39الخارجية تواصل متابعة الجالية الفلسطينية والطلبة في مختلف دول العالم
18:37مجلس الوزراء يتَّخذ عدة قرارات تتعلق بالخطة التموينية لـ6 أشهر مقبلة
18:32الداخلية بغزة تكشف عملاءً مكلفين بمراقبة مسيرات العودة
18:30الفاخوري: الحديث عن إصابة أسرى بكورونا يجدد تخوفنا من انتقاله فعليا
18:24رابط فحص "أسماء المستفيدين"المنحة القطرية 100$
18:12العمادي يعلن موعد صرف المنحة القطرية لـ100 ألف أسرة بغزة
13:28هيئة تدعو لمواجهة مخططات الاحتلال لتهويد الأرض
13:25لجان المقاومة | يوم الأرض محطة تاريخية لتجديد التمسك بالوطن ورمزاً للوحدة
13:23الصين تدرس إرسال فريق طبي إلى فلسطين
ميلادينوف

ميلادينوف: بذلنا جهودًا خلال الأعوام الماضية لمنع الحرب على غزة

أرض كنعان

أكد مبعوث الأمم المتحدة في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، على أن الجهد الرئيسي خلال الأعوام الماضية انصب على منع الحرب في قطاع غزة.

وقال خلال مداخلة هاتفية في المؤتمر السنوي لمعهد أبحاث الأمن القومي، اليوم الأربعاء، أجراها معه العميد احتياط "أودي ديكل" تحت عنوان "الحلول لغزة": أن هناك تحديات عديدة لإنجاز تفاهمات بين إسرائيل وحماس، والمهم هو إيجاد حل سياسي يكون ممكناً فقط عندما يكون هناك اتحاد بين الفصائل الفلسطينية.

وأشار إلى أن تنفيذ عمل عسكري في غزة معد من أجل إسقاط حكم حماس سيؤدي على ما يبدو إلى نزاعٍ صعبٍ أكثر مما كان في عام 2014، ومن المؤكد أن "إسرائيل" لا تريد أن تصبح غزة مثل الصومال.

 وتابع "إن فصلٌ بين إسرائيل وغزة سيؤدي إلى كارثة إنسانية تتفجر في وجه إسرائيل"، متطرقًا إلى خطة السلام الأمريكية المزعومة المعروفة باسم "صفقة القرن"، قال: "إن الحديث يدور عن نموذج مبكر للتقدير ما إن باقي العالم سيتبنى هذا التغيير، ولا يبدو لي بأنها يمكن أن تستخدم لأساس اتفاق إسرائيلي فلسطيني بسبب رفضها من قِبل الفلسطينيين، والمفاوضات ستكون غير ممكنة إذا قامت إسرائيل بخطوات ضم أحادي الجانب".

وأكد أعلى نه يتوجب مشاهدة ما إن كان الاقتراح سيؤدي إلى تغيير طبيعة العلاقات بين "إسرائيل" والسلطة الفلسطينية، متسائلًا: ماذا سيكون موقف القمة العربية وموقف مجلس الأمن.

وختم بالقول: أنا آمل ألا تعرقل الأيام القريبة القادمة إمكانية حل سياسي للنزاع بين "إسرائيل" والفلسطينيين.