google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
09:29ارتفاع عدد المصابين "بكورونا" في "إسرائيل" إلى 3865 بينهم 66 خطيرة
09:25نتنياهو وغانتس يتفقان على حكومة وحدة وطنية
09:23السعودية تعلن اعتراض صاروخين فوق الرياض
09:14ترامب لن يُغلق "نيويورك"
09:12رسالة مؤثرة من شاب بريطاني لصديقته قبل ساعات من وفاته بفيروس كورونا
08:55احذر.. دمج "الكلور" مع "الديتول" قد يؤدي لوفاتك
08:53أتلتيكو مدريد ينعى أحد لاعبيه الناشئين
08:51التوصل لتفاهمات مهمة بين نتنياهو وغانتس
08:48لحظة ينساها فراعنة العصر) بقلم القيادي في حركة الجهاد الاسلامي ابوطارق المدلل
08:41إيقاف مسؤول الاعلام الحكومي لحين انتهاء التحقيق بالتصوير في مستشفى رفح
08:40حصن نفسك.. 7 نصائح لنظام غذائي قوي في مواجهة كورونا
08:38حالة معابر قطاع غزة اليوم الأحد
08:36أسعار الدجاج في الأسواق المحلية بغزة صباح اليوم
08:36الطقس اليوم الاحد 29/3/2020: ارتفاع الحرارة ومنخفض خماسيني يبدأ الثلاثاء
08:34أسعار صرف العملات مقابل الشيكل اليوم 29/3/2020
الشيخ سلامة صفقة القرن تسعى للسيطرة على خيرات العالم العربي والإسلامي

الشيخ سلامة: "صفقة القرن" تسعى للسيطرة على خيرات العالم العربي والإسلامي

أرض كنعان

أكد الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة، النائب الأول لرئيس الهيئة العليا في القدس المحتلة، أن أنه ليس من حق أحد أن يقرر مصير الشعب الفلسطيني بفرض الوصايا عليه، مشددًا على أن الفلسطينيين والعرب والمسلمين لا يعترفون "صفقة القرن" ولا تمثلهم.

وقال سلامة في تصريح لـ"إذاعة القدس" وتابعته "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": "نحن أصحاب فلسطين التاريخية وهي هي قلب الأمتين العربية والإسلامية والمسجد الأقصى درة البلاد المباركة ولا يحق لأحد أن يقرر مصيرنا.

وأضاف أن الاعتداء على الأقصى والتفريط به هو تفريط بالمقدسات، مؤكدًا أن الأقصى لا يخضع للتفاوض ولا المحاكم ولا للمقايضة عن أي حبة تراب من فلسطين التاريخية.

وتابع سلامة: "فليعلم المجرمون والمؤيدون الذين تعاملوا بصفقة القرن أن المسجد الأقصى المبارك جزء من عقيدة الأمة ولن نفرط فيه مهما كانت المغريات، ومهما عظمت التهديدات"، مشيرا إلى أن الارتباط بالمقدسات الاسلامية ارتباط عقائدي.

وأشاد بمواقف الشعوب العربية والدولية التي خرجت ضد ما تسمى "صفقة القرن"، مبينًا أنهم "خرجوا ليؤكدوا تمسكهم بهذه البلاد المباركة وعلى رفضهم بأن تكون القدس عاصمة لدولة الاحتلال موحدة، وليرفضوا تقسيم المسجد الأقصى زمانيًا ومكانيًا، وكافة المحاولات التهويدية.

وأردف: "المطلوب من الأمة العربية والإسلامية المحافظة على فلسطين والدفاع عنها، والأصوات التي تؤيد الصفقة المشؤومة أصوات خاسرة وباطلة، وكل من يخالف القواعد الشرعية هو يقف في الصف المعادي للشعب الفلسطيني ولموقف العرب والمسلمين عبر التاريخ".

وثمن الشيخ سلامة، دور العلماء الفاعل وموقفهم تجاه صفقة القرن، وفي شحذ الهمم وإظهار مكانة فلسطين بأنها جزء من العقيدة، مبينًا انه يجب على الأمة العربية والإسلامية أن تستمع للعلماء وقادة الفكر، مستدركًا: "أي شخص يضحى بعقيدته فقد خرج من الدين".

وحذر سلامة، المتعاونون مع الاحتلال من أن "صفقة القرن" الاجرامية لن تقف عند فلسطين فقط، مؤكدًا أنها تسعى للسيطرة على ثروات وخيرات العالم العربي والإسلامي، وفرض أجندتها بالتطبيع العلني مع الدول العربية والإسلامية التي سيكون مصيرها لمزابل التاريخ.