Menu
12:28"الشعبية" تدعو "الأونروا" لتغيير آليات توزيع المساعدات ووقف التقليص بغزة
12:26أوقاف غزة توزع طرودًا غذائية بقيمة 100 ألف شيكل
12:24إغلاق فرع وزارة العدل بأريحا بسبب "كورونا"
12:23الـ"أونروا" تدرس إعادة العملية التعليمية في القطاع
12:02مقترح إسرائيلي لبناء ممر بري مع دول الخليج يشمل السعودية
11:58مستوطنون يسيجون أراضي استولوا عليها شرق بيت لحم
11:55129 إصابة جديدة بـ"كورونا" في القدس
11:53"بدران": التقارب الداخلي جِدِّي ونحن أمام خطوات غير مسبوقة
11:50أكثر من 100 مستوطن يقتحمون الأقصى
11:48الاحتلال يعتقل 400 طفل وسيدة منذ بدء أزمة "كورونا"
11:46الاحتلال الإسرائيلي يهدم قرية العراقيب للمرة الـ178
11:43الصحة بغزة: تسجيل 76 إصابة جديدة بـ"كورونا" خلال 24 ساعة الماضية
11:42غزة : استمرار تشديد الإجراءات لليوم الـ 24 تواليًا
11:39حملة اعتقالات ومداهمات واسعة داخل مدن الضفة
11:35رابطة المولدات ترفض قرار سلطة الطاقة بتحديد سعر كيلو الكهرباء
اشتية يكشف موعد تنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي

اشتية يكشف موعد تنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي

أرض كنعان

كشف رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم السبت، عن الموعد المحدد لتنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي الفلسطيني بخصوص وقف العلاقات والاتفاقيات كاملة مع إسرائيل، وذلك ردا على صفقة القرن الأمريكية الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وقال اشتية في تصريحات لهيئة الاذاعة والبث البريطانية "بي بي سي" تابعتها "رام الله الاخباري": "القيادة الفلسطينية أخذت قرار واضح بتنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي، وأرسل الريس عباس رسالة واضحة للحكومة الإسرائيلية قال فيها إن جميع الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين أصبحت باطلة".

وأكد اشتية أن موعد تنفيذ هذه القرارات ترك للرئيس عباس ليختار الوقت المناسب حسب حساباته السياسية.

وأضاف رئيس الوزراء: "سنقوم بمجموعة إجراءات ستقوم بها القيادة الفلسطينية متعلقة بعلاقتنا بالولايات المتحدة المتوقعة وعلاقتنا بإسرائيل المتمثلة بأربعة مسارات

سياسية واقتصادية وامنية وقانونية، وهذه المسارات اتخذ فيها قرارات وهي الان على طاولة الرئيس وتركت القيادة توقيت التنفيذ للرئيس".

وشدد اشتية على أنه لن يقبل الاستمرار في العيش تحت الأمر الواقع انما يسعى لتغيير الامر الواقع، "بمعنى ان هذه السلطة ليس وظيفتها تكنس شوارع وتدفع رواتب انما هدفها هو انتقال بالشعب الفلسطيني من مرحلة انتقالية الى الدولة ولذلك تغيير وظيفة السلطة هو الانتقال الى تجسيد الدولة على الأرض".

وأوضح اشتية أنه أمام القيادة الفلسطينية مجموعة إجراءات حيث ينتظرون ماذا ستترجم إسرائيل من صفقة القرن على ارض الواقع، هل ستطبق إسرائيل ما يحلو لها؟.

من جهة أخرى، نفى اشتية منع الأجهزة الأمنية لأي مواطن فلسطيني من التعبير عن غصبه من الاحتلال، مبينا أن الناس عبرت عن غضبها ليلة الإعلان عن صفقة القرن في كل المناطق بالضفة الغربية وقطاع غزة.

ولفت اشتية إلى أن هبة الناس ليست صاخبة لانهم يعرفون أن الصفقة ستموت وليس فيها شريك فلسطيني.

وبخصوص المصالحة، أكد رئيس الوزراء أن حكومته جاهزة لتنفيذ اتفاق المصالحة الموقع عام 2017، وتحمل مسؤولياتها كاملة في قطاع غزة، مشيرا إلى أن نائب رئيس الوزراء موجود الآن في غزة.

وأوضح أن وفدا من اللجنة المركزية لحركة فتح والفصائل سيصلون إلى غزة هذا الأسبوع، منوها إلى أنه سيكون هنام اجتماعات للكل الفلسطيني.