Menu
13:38آلية السفر عبر معبر رفح يوم غدٍ الأحد 2019/11/17
13:34لوكسمبورغ تتكفل بعلاج شبان من غزة
13:28محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الناشط المقدسي أبو الحمص
13:06"مايكروسوفت" تحقق في تقنية طورتها شركة إسرائيلية لمراقبة الفلسطينيين
13:00قيادي بالجهاد: علاقتنا بحماس لا يمكن المس بها وسنفشل محاولات زرع الفتنة
12:31الخارجية: أطلعنا سفراء الدول على جرائم الاحتلال خلال العدوان الأخير
12:05مقتل متظاهرين عراقيين في انفجار غامض
12:02عائلات فلسطينية لاجئة تطالب الجهات المسؤولة باطلاق سراحهم
11:28والدة الأسير "أبو دياك" تتوقع استشهاده في كل لحظة
11:16وزيرة الصحة تطلق نداءً عاجلاً للإفراج عن الأسير أبو دياك
11:07الاحتلال يهدم 140 منزلا بالقدس المحتلة منذ بدء العام الحالي
11:05الاسير مصعب الهندي يواصل إضرابه رفضًا لاعتقاله الاداري
10:11إسرائيليون أوروبا يطالبون بحظر استيراد منتجات المستوطنات
10:10الأسير البرغوثي يطالب الفصائل بالوحدة والتخلص من العداءات الحزبية الضيقة
10:05الأمم المتحدة تدعو الاحتلال للتحقيق باستشهاد 8 من عائلة واحدة في غزة

تقرير: 236 حالة اعتقال و3 شهداء خلال شهر مارس

أرض كنعان/ غزة/ أفاد التقرير الشهري، الصادر عن مركز "أحرار" لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، إن (236) حالة اعتقال تمت ضد أبناء الشعب الفلسطيني، خلال شهر مارس الماضي.

وذكر المركز أن من بين الاعتقالات التي تم رصدها، خمسة من قطاع غزة، وكانت في صفوف الصيادين، أما بقية العدد، وهو 231، فكان من الضفة الغربية.

ورصد المركز الحقوقي اعتقال قوات الاحتلال لعدد من المرضى، كالأسير جهاد بسام بليدي (20 عاماً) من مدينة طولكرم، والذي يعاني مرضاً في القلب، كما اعتقلت من الخليل، الأسير المحرر والمعاق حركيّاً معتز عبيدو (32 عاماً)، والذي نجا من موت محقق قبل عامين، بعد إطلاق جنود الاحتلال النار عليه مباشرة، واعتقل الاحتلال أيضاً خلال الشهر الحالي، الأسير المحرر عوض الله اشتية قضاء نابلس، وهو مريض بالقلب، واعتقل عدة مرات.

أما على صعيد المعتقلين الصحفيين؛ فتم اعتقال ثلاثة صحفيين، وهم: الصحفي طارق أبو زيد مراسل فضائية الأقصى، والصحفي والكاتب وليد خالد، مدير صحيفة فلسطين في الضفة الغربية بالإضافة للمصور والصحفي بكر عتيلي، كما اعتقلت قوات الاحتلال خلال مارس النائب في المجلس التشريعي محمد جمال النتشة من مدينة الخليل.

أما الشهداء الذين ارتقوا خلال مارس في الضفة الغربية، فهم: الشهيد محمد سميح عصفور (22 عاما) من عابود قضاء مدينة رام الله، والذي ارتقى خلال المواجهات التي انطلقت نصرة للأسرى في سجون الاحتلال، والشهيد محمود الطيطي (19 عاماً) من مخيم الفوار في الخليل، والذي ارتقى خلال مواجهات مع جنود الاحتلال في المدينة.

كما استشهد المواطن مؤيد غزاونة (35 عاماً) من مدينة رام الله، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال قنبلة غاز باتجاه السيارة التي كان يقودها، بينما هو يبحث عن لقمة العيش لأبنائه.