Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
شهداء الوية الناصر صلاح الدين.JPG

لجان المقاومة وجناحها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين تنعي شهيديها المجاهدين

أرض كنعان

زفت لجان المقاومة وجناحها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين شهيديها المجاهدين  محمد حسن معمر (25 عاماً) و أحمد حسن الكردي (27 عاماً)  والذي إرتقيا في أرض المعركة بقصف صهيوني استهدفهما شرق مدينة رفح مساء الأربعاء 13/11/2019.

وقالت لجان المقاومة أن الشهيدين المجاهدين  محمد حسن معمر وأحمد حسن الكردي لهم من السجل الجهادي المشرف في ألوية الناصر صلاح الدين واحد فرسان الوحدة الصاروخية وإن السجل الجهادي للشهيدين خيرُ شاهدٍ على سيرته وعطائه ، الأمر الذي أكسبهم تقدير واحترام كل من عرفهم .

وإذ نزف إلى رضوان الله الشهيدين محمد حسن معمر وأحمد حسن الكردي ، وندعو شعبنا الفلسطيني المجاهد إلى مزيد من الثبات والصبر والصمود وإلى التوحد في خندق المقاومة والجهاد .

وأوضحت لجان المقاومة وألوية الناصر صلاح الدين أن درب المجاهدين هو الدرب الأوضح معالماً ، وهكذا يترجل الفرسان مضرجين بدماء العزة و الشرف و الكرامة ، ولا تزال ألوية الناصر صلاح الدين على العهد على طريق العطاء وعنوانا واضحا لكل معاني الإباء و صرحا منيعا لصد كل هجمات الصهاينة المجرمين .

وأكدت لجان المقاومة أن الشهداء يرسمون بدمائهم معالم الطريق نحو حقنا السليب نحو القدس ومآذن الأقصى .

وعاهدت لجان المقاومة وألويتها المظفرة ألوية الناصر صلاح الدين أن تبقى حافظة لوصايا الشهداء وأن تبقى شعلة المقاومة وجذوتها مشتعلة حتى النصر والتحرير .