Menu
10:42حنا: القدس قدسنا والمقدسات مقدساتنا والاقتحامات وهدم المنازل لن ترهبنا
10:39ستة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة داخل سجون الاحتلال
10:35خبر: "عدم الانحياز" تؤكد على دعمها لفلسطين
10:34على مدار شهر.. ماذا يحصل لجسمك بعد التوقف عن تناول السكر؟
10:32مؤشرات تدل على نقص الفيتامينات ..تعرف عليها
10:31شاهد الصورة وتعرّف على الرقم لتعرف إن كنت مصابا بعمى الألوان
10:29يحارب الخلايا السرطانية.. أسباب تدعوك لتناول الرمان يوميا‬
10:27أنت في خطر.. 7 علامات تدل على إقالتك من وظيفتك قريبا
10:25كيف استطاعت امرأة متوفاة إنقاذ 7 مرضى في السعودية؟
10:24حالة نادرة… جسم ينتج الكحول "ذاتيا" عندما يتناول البطاطس
10:23في مزاد بنيويورك.. كنزة "كورت كوباين" تباع بـ334 ألف دولار
10:20سترومبولي.. جزيرة إيطالية مرعبة تحولت إلى مزار سياحي
10:16بصورة استمرار عمل معاصر الزيتون فى قطاع غزة
10:14كيف علق أردوغان على مقتل البغدادي؟
10:134 لقاءات في ختام الجولة التاسعة للدوري المحلي
تنزيل

حنا: القدس قدسنا والمقدسات مقدساتنا والاقتحامات وهدم المنازل لن ترهبنا

ارض كنعان-قال المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس صباح اليوم بأن مدينة القدس ستبقى عاصمتنا الروحية والوطنية كأبناء للشعب الفلسطيني الواحد وحاضنة لاهم مقدساتنا المسيحية والاسلامية ، فالقدس قدسنا والمقدسات مقدساتنا والاقتحامات وهدم المنازل ومصادرة الاراضي لن ترهبنا ، فنحن صامدون في وطننا ثابتون في انتماءنا لارضنا وجذورنا عميقة في تربة هذه الارض المباركة والمقدسة .

ان الاجراءات الاحتلالية الظالمة لن تجعلنا الا اكثر صمودا وتشبثا وانتماء بوطننا وارتباطا بثوابتنا وتعلقنا بقضيتنا الوطنية العادلة التي هي قضيتنا كمسيحيين كما هي قضية المسلمين وهي قضية كافة الاحرار في عالمنا .

يؤسفنا ويحزننا هذا الواقع العربي الذي نلحظه ونراه امامنا ، حيث اللامبالاة حول ما يحدث في القدس من استهداف لمقدساتها وعقاراتها .

نتسائل لماذا هذا التقصير تجاه مدينة القدس ، هذا التقصير الذي تستثمره السلطات الاحتلالية على الارض وتعمل ليلا ونهارا على تمرير مشاريعها وبرامجها واجنداتها وسياساتها الظالمة بحق مدينتنا وشعبنا .

لماذا هذه اللامبالاة العربية تجاه ما يحدث في القدس وقد كان العرب يتغنون في وقت من الاوقات بأن القدس هي عروس عروبتهم ولماذا يتنصل البعض من مسؤولياته تجاه ما يحدث في القدس بشكل خاص وما يحدث بحق القضية الفلسطينية بشكل عام.

لن نألوا جهدا من تذكير العرب بواجباتهم تجاه القدس ولكن قبل ان نذكر العرب وغيرهم بواجباتهم يجب ان نذكر انفسنا كفلسطينيين بأننا يجب ان نكون اكثر لُحمة ووحدة وتعاضدا لان وحدتنا هي قوة لنا في دفاعنا عن القدس وفي دفاعنا عن القضية الفلسطينية التي هي اعدل قضية عرفها التاريخ الانساني الحديث.

قبل ان نطالب العرب بأن يتضامنوا معنا يجب علينا نحن كفلسطينيين ان نتضامن مع انفسنا وان نلفظ الانقسامات والتصدعات الداخلية وغيرها من المظاهر السلبية التي لا يستفيد منها الا اعداءنا .

نرفض سياسات الاحتلال بحق مدينة القدس ولن نتحول كمقدسيين فلسطينيين الى ضيوف في مدينتنا كما اننا لن نكون عابري سبيل في عاصمتنا الروحية والوطنية.