Menu
10:34بحر: اتفاقية أوسلو شجّعت العرب على التطبيع
10:32المصري: شعبنا سيدافع عن الأقصى بكل ما يملك
11:3351 إصابة خلال اقتحام مئات المستوطنين قبر يوسف بنابلس
11:30تعرف على حالة المعابر اليوم في قطاع غزة
11:20بالصور: بعد الأرض.. "إسرائيل" تسرق الأكلات الفلسطينية
11:17أول مباراة لميسي مع البرسا منذ 15 سنة واليوم يستلم "الحذاء الذهبي" السادس في مسيرته
11:15إصابة فلسطيني بجراح خطيرة بدعوى محاولته دهس جنود
11:10توغل اسرائيلي شرق جباليا
11:09أربعة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال
10:02أقوى عروض كارفور ماركت من 8 أكتوبر حتى 21 أكتوبر 2019
10:00جوجل تطرح هاتفين ذكيين بأسعار أرخص
09:58تاريخ اجازة المولد النبوي 1441 - 2019
09:56نتائج التاسع 2019 الدورة التكميلية
09:51لجان المقاومة تستقبل وفد من حركة حماة الاقصى فى فلسطين للتهنئة بمناسبة الذكرى ال20لانطلاقة اللجان
09:41وفاة 30 معتمرًا وإصابة آخرين بحادث سير في السعودية
a2bc3ac817a3a1cff764b3d7605dcf80

بحر: اتفاقية أوسلو شجّعت العرب على التطبيع

ارض كنعان -قال النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي أحمد بحر مساء الجمعة إن "اتفاقية أوسلو والتنسيق الأمني مع الاحتلال هما السبب الرئيس لتشجيع العرب على التطبيع وتبادل الزيارات مع الكيان المحتل لأرضنا".

وطالب بحر، خلال كلمة له في مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي المحافظة الوسطى بقطاع غزة، بـ"شطب تلك الاتفاقية الأمنية المشؤومة".

وعدّ "التطبيع العربي مع الاحتلال خيانة عظمى لقضية شعبنا الفلسطيني وسهم في خاصرتها".

وأكد أن "التطبيع جريمة متكاملة الأركان وفق الأحكام والمقاييس الشرعية والقومية والعروبية والسياسية والقانونية والتاريخية والأخلاقية".

وشدد على رفضه "كافة أشكال التطبيع سواء السياسي أو الاقتصادي أو الرياضي أو الثقافي".

وذكر أن "المطبعين العرب منحوا الاحتلال الصهيوني الغطاء السياسي في مواصلة عدوانه القائم وتنفيذ مخططاته العنصرية بحق أرضنا ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية، كما أعطى التطبيع الضوء الأخضر للاستمرار في التهويد والاستيطان وسفك الدماء وهدم البيوت ومصادرة الأراضي وحصار غزة والانتهاكات الخطيرة التي يقترفها بحق مسيرات العودة وكسر الحصار".

وطالب بحر بموقف عربي رسمي وشعبي يوقف كافة أشكال التطبيع المعلن وغير المعلن مع الاحتلال.

وفي الذكرى الثامنة لصفقة وفاء الأحرار، حيّا بحر الأسرى، مؤكدًا وقوف شعبنا بفصائله وقواه كافة معهم في معركتهم مع الاحتلال.

وأشار إلى أن "مسيرات العودة والمقاومة من خلفها هي التي تعمل على حماية الثوابت الفلسطينية، وأفشلت مخططات أمريكا بما يسمى صفقة القرن".