Menu
11:2622 يومًا على إضراب الأسير جنازرة
11:24محكمة الاحتلال تمدد اعتقال طالبين جامعيين
11:21وزير خارجية الصين: خطة الضم تُخالف القانون الدولي
11:15هيئة الأسرى: تراجع الوضع الصحي للأسير فتحي النجار
11:07ماذا ستفعل بلدية غزة في الباعة الجائلين مستخدمي مكبرات الصوت ؟
11:05جيش الاحتلال يجري مناورة عسكرية بعسقلان اليوم الاثنين
11:00صحة الاحتلال تنشر آخر إحصائيات فيروس "كورونا"
10:57تصاعد التوتر في أمريكا: الاحتجاجات تشتد ونقل ترامب لمخبأ سري
10:55"واللا" العبري يكشف موعد ضم نتنياهو لغور الأردن والضفة
10:53حماس: السلوك العنصري الأميركي يكشف التوافق مع جرائم الاحتلال
10:50الاحتلال يقتحم المنطقة الأثرية في سبسطية
10:48إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في قلقيلية يرفع الحصيلة إلى 628
10:43البنك الدولي يحذر من انهيار الاقتصاد الفلسطيني
10:37قرار من تعليم غزة بشأن نشر اجابات امتحانات التوجيهي وعقوبة للمخالفين!
10:35المنطقة الصناعية في القدس تحت تهديد الاحتلال..و إخطار200 منشأة
791c2bf00a1a0e77d716c10091bef3f0

"الشاباك" يقرر إعادة الأسير سامر العربيد للتحقيق مجددًا

ارض كنعان -أعاد جهاز مخابرات الاحتلال "الشاباك"، الأسير سامر عربيد المتهم بعملية "العبوة" قرب رام الله، للتحقيق، بزعم تحسن حالته الصحية.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، اليوم الثلاثاء، أن الأسير العربيد عاد إلى وعيه الكامل في المستشفى، وينوي الشاباك إعادته قريباً للتحقيق لاستئناف استجوابه بخصوص تفاصيل العملية وشبهات أخرى.

ونقل الأسير عربيد، للمستشفى قبل نحو أسبوعين جراء تعرضه لجروحٍ خطيرة، أدت إلى كسور وجروح وتهتك بأنحاء جسده، جراء التحقيق العسكري القاسي معه.

ويتهم الشاباك الأسير عربيد بالمسؤولية عن قيادة خلية مقاومة، بهدف تنفيذ عملية تفجير العبوة قرب رام الله، قبل أسابيع مما أدى لمقتل مستوطنة وإصابة آخر بجروح.

وكان صرح مكتب إعلام الأسرى، في بيان اليوم، أن الاحتلال يعتمد فرض تعتيم كامل على الحالة الصحية للأسير العربيد.

وأشار إلى أن الاحتلال يواصل منع عائلة عربيد ومحاميه من زيارته، موضحا أنهم "لا يعلمون عنه شيئًا منذ نقله للمستشفى بحالة خطرة نتيجة التعذيب الشديد".

وحملت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن صحة وحياة الأسير عربيد، والذي دخل إلى مستشفى "هداسا" بحالة صحية حرجة وخطيرة نتيجة التعذيب والضرب المبرح على أيدي المحققين.