Menu
10:40صفقة القرن: حان وقت الحصاد المر
10:24البرغوثي: "صفقة القرن" مشروع إسرائيلي بغلاف أمريكي
10:21"ليست دعاية انتخابية" ...بنيت : سنفرض السيادة الاسرائيلية 100 %
10:20الاحتلال يعقد جلسة محاكمة للأسيرة "وفاء مهدواي " اليوم
10:18الأحمد: آن الأوان لإعادة النظر بالعلاقات مع "إسرائيل"
10:14خبير إسرائيلي : إعلان "صفقة القرن" سيؤدي لتصعيد الوضع الميداني
10:08​​​​​​​عضو بمسيرات العودة ينفي عودة مسيرات العودة و اجتماع للجنة الاثنين القادم
09:5812 دولة يفتك بها فيروس كورونا الخطير.. وفرنسا أخر الدول
09:50ذكرى رحيل القائد "جورج حبش"
09:46حماس تُعقب على الترتيبات التي تجري لتنفيذ "صفقة القرن"
09:44"عقب اعتداءات الاحتلال" هل تُستأنف مسيرات العودة من جديد؟
09:42معبر رفح مخصص الإثنين والثلاثاء للمعتمرين
09:37اقتحام منزل خطيب الأقصى الشيخ عكرمة صبري
09:32"يديعوت" تكشف..عقبتان وضعتهما حماس أمام "إسرائيل".. تعرف عليهما
09:28فُقد أمس..وفاة الطفل قيس أبو رميلة بعد العثور عليه بالقدس
693bb10861ac859cb79a39e7aa8d631a

شاهد.. إمام مسجد عراقي يدرب شباب السليمانية على الكونغ فو

ارض كنعان -يقوم إمام مسجد عراقي بتدريب الشباب والأطفال على رياضة الكونغ فو القتالية في مدينة السليمانية (شمالي العراق)، من منطلق إيمانه بأن الدين والرياضة جزآن لا ينفصلان عن أسلوب الحياة الصحي.

ومنذ عام 2000، يؤم هالو محمد رشيد (39 عامًا) الناس في الصلاة بمسجد في السليمانية، ويسرع بعدها لتدريب الشباب على ممارسة الرياضة القتالية التي يجيد فنونها بشكل مذهل.

وبالنسبة إليه، لا تتناقض الوظيفة التي يشغلها مع الرياضة، ويقول الإمام إن الدين والرياضة مهمان للغاية للصحة البدنية والعقلية.

وأوضح رشيد أن "الدين لا يتعارض مع أي رياضة؛ فالدين يأمر بها. قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم: "المؤمن القوي أحب إلى الله من المؤمن الضعيف".

ويضيف "النبي صلى الله عليه وسلم كان يقاتل (الكفار)... نحن "نقوم الآن بهذه التمارين" حتى يكون جسدنا صحيًّا ويكون عقلنا صحيًّا، الذي يمارس هذه الرياضة يشعر بالراحة النفسية والجسدية، والدين يأمر براحة الجسد وراحة العقل".

وتابع الإمام "هذه الرياضة تحتاج إلى التزام تام بالتمارين وبمواقيتها، والدين يحثنا على هذا الالتزام. النبي صلى الله عليه وسلم يقول إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه. والإتقان لا يأتي إلا بالالتزام التام بالمواعيد والتدريبات".

وافتتح رشيد مركزا عام 2006 لاستقبال الشباب الذين يرغبون في تقوية أجسامهم، ودرب ما يقرب من مئة شخص في مركزه منذ ذلك الحين.

ومن بين أولئك الذين دربهم ديلشاد كمال (32 عاما)، الذي يقول إنه فاز بعدة جوائز بفضل التدريبات التي علمها له رشيد