Menu
12:59اشتية: يجب أن نتمسك بخيار الانتخابات ليكون مدخلاً لإنهاء الانقسام
12:53"سفينة نوح" أكبر متحف عائم بالعالم ترسو في بريطانيا
12:52رجل ينجو بأعجوبة من بين فكي تمساح
12:50إحم نفسك من أي هجوم نووي مقابل 395 ألف دولار
12:48ليست "فوتوشوب".. الكاميرات ترصد غزالا بثلاثة قرون
12:45رونالدو "ينصر مدربه" في أزمته مع يوفنتوس
12:44تعرف عليهم .. 5 لاعبين يرحلون عن الصداقة
12:42حماس": سنقدم رسالة خطية حول الانتخابات.. هذا مضمونها
12:40بعد عام بلا وظيفة.. مورينيو يحدد "المحطة المقبلة"
12:40وصول وفود طبية وشخصيات عبر "إيرز"
12:38برهوم: الأسير البرغوثي أيقونة المقاومة وتحريره عهد علينا
12:32كرينبول يكشف تفاصيل استقالته من (أونروا) ويُوجه اتهامات لأمريكا وإسرائيل
12:30الرئيس الفلسطيني يهاتف المصور الصحفي عمارنة .. ماذا قال له؟
12:28بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الثلاثاء
12:27بدء محاكمة المتهمين في القضية الفتاة التي هزت الرأي العام الفلسطيني
ايران

منها حماس والجهاد.. إيران تُهدد السعودية بخمس فصائل عسكرية

أرض كنعان

اعتبر رجل الدين الإيراني، آية الله أحمد علم الهدى، أن "مساحة بلاده هي أكبر من حدودها الجغرافية، مرجعاً سبب ذلك إلى أن "كافة الفصائل المسلحة، التي تدعمها طهران في الشرق الأوسط هي جزء من إيران".

وقال أحمد علم الهدى: إن "إيران اليوم ليست فقط إيران ولا تحد بحدودها الجغرافية، الحشد الشعبي في العراق، وحزب الله في لبنان، وأنصار الله في اليمن، وقوات الدفاع الوطني في سوريا، والجهاد الإسلامي وحماس في فلسطين، هذه كلها إيران"، وفق وكالة (فرانس برس).

وأضاف مخاطباً الرياض: "هل تعلمون أين تقع إيران؟ أليس جنوب لبنان إيران؟ أوليس حزب الله إيران؟ جنوبكم وشمالكم إيران" مؤكداً أن الهجوم الذي استهدف منشأت النفط التابعة لـ (أرامكو) في السعودية جاء من الشمال.

وأضاف: "يقول الأمريكيون والسعوديون أن إيران وراء الهجوم، الجميع يدرك أنهم يريدون خداع العالم"، محذراً من أن "أي ضربة عسكرية لإيران ستؤدي إلى تحويل إسرائيل إلى رماد".

وآية الله، أحمد علم الهدى، هو إمام الجمعة في مدينة مشهد الواقعة شمال شرقي إيران، ثاني كبرى مدن البلاد، وهو أيضاً عضو في مجمع الخبراء المكلف باختيار المرشد الأعلى والإشراف على عمله وحتى إقالته.

وتأتي تصريحاته بعد حوالي أسبوع على الهجوم، الذي استهدف منشأتين نفطيتين في السعودية، حيث أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عنه، فيما تتهم الرياض وواشنطن، إيران بالضلوع فيه.