Menu
01:30هنية يكشف عن الموعد الجديد للموسم القادم واستكمال دوري السلة
01:26قوات الاحتلال تغلق كافة مداخل محافظة بيت لحم
01:05الأسير سامي جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع عشر
01:02إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير سامي جنازرة مجددا إلى عزل النقب
00:56غزة: انتحار سجين في مركز إصلاح الوسطى
00:52أندونيسيا ترفض بشدة مخطط الضم الإسرائيلي
00:47الرئيس يعزي الملك عبد الثاني وآل أبو جابر بوفاة وزير الخارجية الأسبق
00:46الاحتلال يمنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي
00:41النيران تلتهم 850 شجرة زيتون وحرجية في جنين
00:35نتنياهو : "اسرائيل " ستضم 30 %من الضفة الغربية
00:31مقتل فتاة فلسطينية بعد تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها
00:17البرغوثي يحذر من موجة ثانية من فيروس كورونا
00:26نتنياهو: فلسطينيو الغور وأريحا لن يحصلوا على الجنسية
00:23"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله
00:21الاحتلال يعتقل اربعة شبان ويستولي على مركبتهم شمال نابلس
مليون عربي يتوجهون لصناديق الاقتراع بانتخابات الكنيست

مليون عربي يتوجهون لصناديق الاقتراع بانتخابات الكنيست

أرض كنعان

توجه الفلسطينيون في أراضي الـ 48 إلى صناديق الاقتراع، لانتخاب ممثليهم في انتخابات (كنيست) الـ 22، التي انطلقت عند الساعة السابعة من صباح اليوم الثلاثاء، وتستمر حتى العاشرة مساء.

وتخوض الأحزاب العربية المركزية انتخابات كنيست ضمن القائمة المشتركة، مع وجود قوائم عربية صغيرة أخرى، بحسب ما جاء على موقع وكالة (وفا).

ويشارك نحو مليون فلسطيني من أراضي الـ 48 في الانتخابات من أصل 6.394.000 شخص يحق لهم الاقتراع في الكنيست.

وتسعى القائمة المشتركة إلى رفع نسبة التصويت بصفوف الفلسطينيين في أراضي الـ 48 إلى 62% وما فوق، مع نسب تصويت تتجاوز الـ 80% منها للقائمة المشتركة، وهي النسب التي حققتها القائمة المشتركة في أول خوضها للانتخابات عام 2015، وحققت حينها 13 مقعداً في الكنيست الـ 20، وتشير استطلاعات الرأي الأخيرة حصول القائمة المشتركة على 11-12 مقعداً.

وأفاد نشطاء القائمة المشتركة بأن العديد من المواطنين والعمال وصلوا للصناديق الساعة السابعة صباحاً للإدلاء بصوتهم باكراً، وفوجئوا بصناديق مغلقة، وكان السكرتير وأعضاء الصندوق يرتبون المقر الانتخابي، رغم أن الساعة تجاوزت السابعة، والمفروض وفق القانون أن تكون الصناديق جاهزة ومتاحة من الساعة 7:00.

ويرى النشطاء، أن اليمين يستعمل كل الوسائل لعرقلة سير الانتخابات في البلدات العربية، وتنفير الناس من الصناديق.

ومنذ أن فتحت صناديق الاقتراع شهدت البلدات العربية والمدن الساحلية والمختلطة، حضوراً كبيراً لنشطاء المشتركة، الذين يتواجدون بالقرب من المؤسسات الحكومية التي تحوي الصناديق، لبث أجواء إيجابية أثناء التصويت والحفاظ على النظام، إضافة إلى تواجدهم في شوارع العديد من البلدات العربية.