Menu
20:54مالية غزة تعلن آلية صرف رواتب موظفيها غدًا الخميس
20:38بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غد الخميس
20:29أبو مرزوق يعقب على الأسلاك الشائكة حول مخيم المية ومية
20:13أبو مرزوق يعلّق على الخطابات الإسرائيلية خلال الانتخابات
20:10مناورة عسكرية للمقاومة في محافظة غزة
20:07لجان المقاومة : اعدام الشهيدة على حاجز قلنديا جريمة صهيونية تجاوزت كافة الاخلاق والمعايير الانسانية وتدلل على مدى همجية
10:49الشيخ يُعلق على نتائج الانتخابات "الإسرائيلية"
10:46زيارة رسمية للرئيس إلى النرويج يوم غدٍ الخميس
10:29إطلاق حملة تضامن مع الأسيرة إسراء جعايبص ببيروت
10:28محلل "إسرائيلي": قرر غينيس او نتنياهو الحرب لن يتم دون إبلاغ "ايمن عودة"
10:26زراعة غزة تعلن عن موعد قطف الزيتون وتشغيل المعاصر
10:23140 أسيرًا يواصلون إضرابهم المفتوح لليوم الـ9
10:15بالفيديو: استشهاد فتاة برصاص الاحتلال بزعم تنفيذها عملية طعن على حاجز قلنديا
10:12الاتحاد الأوروبي يدعو "إسرائيل" لوقف جميع أنشطتها الاستيطانية
10:10الاحتلال يعيد فتح معابر قطاع غزة
الرئيس الفلسطيني محمود عباس

الرئيس يرد على إعلان نتنياهو نيته بسط السيادة الإسرائيلية على أجزاء بالضفة

أرض كنعان

أكّد الرئيس محمود عباس، على أنّ جميع الاتفاقات الموقعة مع الجانب الإسرائيلي وما ترتب عليها من التزامات تكون قد انتهت، إذا نفذَ الجانب الإسرائيلي فرض السيادة على غور الأردن وشمال البحر الميت وأي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

جاء ذلك رداً على إعلان نتنياهو مساء اليوم الثلاثاء، أنّه سببسط السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت وعدد من المستوطنات حال فوزه بالانتخابات الإسرائيلية.

وقال الرئيس: "من حقنا الدفاع عن حقوقنا وتحقيق أهدافنا بالوسائل المتاحة كافة مهما كانت النتائج، حيث إنّ قرارات نتنياهو تتناقض مع قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي".

وكان رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قد أعلنَ مساء اليوم الثلاثاء، أنه سببسط السيادة الإسرائيلية على أجزاء من الضفة الغربية المحتلة عقب انتخابات الكنيست المقررة بتاريخ 17 سبتمبر الجاري

وأضاف نتنياهو في مؤتمر صحفي مساء اليوم: "سأبسط السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت بعد الانتخابات"، مُردفاً: "لن يكون هناك انفصال من أي تجمع سكني إسرائيلي (مستوطنة) في عهدي".

وختم نتنياهو حديثه بالقول: "حانت الفرصة لبسط السيادة الإسرائيلية على غور الأردن ومناطق هامة أخرى بالتنسيق مع واشنطن"، داعياً الجمهور الإسرائيلي إلى منحه تفويض كامل للقيام بهذه المهمة.

علامات