Menu
13:38آلية السفر عبر معبر رفح يوم غدٍ الأحد 2019/11/17
13:34لوكسمبورغ تتكفل بعلاج شبان من غزة
13:28محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الناشط المقدسي أبو الحمص
13:06"مايكروسوفت" تحقق في تقنية طورتها شركة إسرائيلية لمراقبة الفلسطينيين
13:00قيادي بالجهاد: علاقتنا بحماس لا يمكن المس بها وسنفشل محاولات زرع الفتنة
12:31الخارجية: أطلعنا سفراء الدول على جرائم الاحتلال خلال العدوان الأخير
12:05مقتل متظاهرين عراقيين في انفجار غامض
12:02عائلات فلسطينية لاجئة تطالب الجهات المسؤولة باطلاق سراحهم
11:28والدة الأسير "أبو دياك" تتوقع استشهاده في كل لحظة
11:16وزيرة الصحة تطلق نداءً عاجلاً للإفراج عن الأسير أبو دياك
11:07الاحتلال يهدم 140 منزلا بالقدس المحتلة منذ بدء العام الحالي
11:05الاسير مصعب الهندي يواصل إضرابه رفضًا لاعتقاله الاداري
10:11إسرائيليون أوروبا يطالبون بحظر استيراد منتجات المستوطنات
10:10الأسير البرغوثي يطالب الفصائل بالوحدة والتخلص من العداءات الحزبية الضيقة
10:05الأمم المتحدة تدعو الاحتلال للتحقيق باستشهاد 8 من عائلة واحدة في غزة
وفاة عالم نووي مصري في ظروف غاضمة

وفاة عالم نووي مصري في ظروف غاضمة أثناء حضوره مؤتمر علمي بالمغرب

أرض كنعان

كشفت وسائل إعلام مغربية أنّ العالم النووي المصري، أبو بكر عبد المنعم رمضان، تُوفي في ظروف غامضة بالمغرب، موضحةً أنّ النيابة العامة المغربية أمرت بتشريح جثته لمعرفة أسباب وفاته.

ونقل موقع "عرب 48" عن وسائل الإعلام المغربية، أنّ رئيس الشبكة القومية للمرصد الإشعاعي بهيئة الرقابة النووية والإشعاعية في مصر، أبو بكر رمضان، شعرَ بمغص حاد، يوم الأربعاء الماضي، بعدما شرب كوباً من العصير أثناء إقامته في فندق بمنطقة أكدال في مراكش، حيث تم نقله إلى مصحة خاصة وفارق الحياة بعد ذلك.

وأوضح أنّ النيابة العامة في مراكش، أمرت يوم أمس الجمعة، بتشريح الجثة لتحديد أسباب الوفاة، ولمعرفة وجود شبهة جريمة في الحادثة من عدمه.

وأبو بكر رمضان، في العقد السادس من عمره، وقد وصل مراكش للمشاركة في مؤتمر علمي حول الطاقة، فيما بيّنت مواقع مغربية أنّه كان مكلفاً منذ عام 2015 إلى جانب خبراء آخرين، بدراسة الآثار المحتملة للمفاعلات النووية في بوشهر في إيران، وأيضاً في ديمونا بإسرائيل.

ووفق التقارير الأولية فإنّه تم الإعلان عن وفاة رمضان دون كشف هويته، وذلك بعد تناوله مشروب فواكه، حيث أجرى اتصالاً بزميل له بإبلاغه بتعذر الحضور إلى المؤتمر بسبب أوجاع حادة في منطقة البطن يشعر بها.

فيما أشارت مصادر مُطّلعة إلى أنّه عُثر بعد هذا الاتصال على العالم متوفياً داخل غرفته، حيث جرى نقله إلى مصلحة التشريح التي أخضعت الجثة للتشريح للوقوف على أسباب الوفاة.

وفي السياق ذاته، قال موقع "زنقة 20": إنّ "العالم المتوفى يُدعى أبو بكر عبد المنعم رمضان، ويشغل منصب رئيس الشبكة القومية لمرصد الإشعاعي - بيئة الرقابة النووية والإشعاعية في مصر".

ولفت إلى أنّ رمضان سبق وشارك في اجتماعات رسمية مع وزراء البيئة العرب سنة 2014، كما أنّه تم تكليفه إلى جانب خبراء آخرين بدراسة الآثار المحتملة للمفاعلات النووية بوشهر في إيران، وفي ديمونا بإسرائيل.

يُذكر أنّ هذه الواقعة الغامضة تُعيد إلى الأذهان عملية اغتيال العالم النووي المصري المختص بهندسة المفاعلات النووية يحيى المشد، في العام 1980، عن طريق تحطيم الجمجمة والتي نُسبت للموساد الإسرائيلي آنذاك.