Menu
16:30عوامل ساهمت في الظهور القوي لبيت حانون في دوري الممتازة
13:11نجاح زراعة فاكهة "التنين" في غزة
13:00قرار حكومي بتخفيض أسعار خدمات النفاذ على "بالتل"
12:57"العودة" يطالب مجلس حقوق الإنسان بالضغط لإعادة إعمار مخيم اليرموك
12:55مستوطنون يُواصلون اقتحامهم للأقصى
12:52هكذا رد "غانتس" على دعوة "نتنياهو "لحكومة وحدة
12:32الاحتلال يقتحم قرية بردلة بالأغوار
10:23مشعشع: اجتماع الدول المانحة للأونروا سيعقد في موعده رغم "التشويش"
10:18"حماس" تنعى القيادي جهاد سويلم
10:07البنك الدولي: أزمة السيولة تخلق تحديات ضخمة للاقتصاد الفلسطيني
10:00مقتل 20 شخص وإصابة 90 إثر انفجار ضخم جنوب افغانستان
09:57الاحتلال يخطر بوقف البناء بمدرسة في الخليل
09:55الاحتلال يزعم ضبط مخرطة على حاجز ترقوميا
09:53تجديد "الإداري" بحق الأسير إبراهيم شلهوب للمرة الثانية
09:51"إعلام الأسرى" يُحمِّل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسير الجدع
مركز حقوقق السعودية تُخفي وتُعذب عشرات المعتقلين الفلسطينيين

مركز حقوقق: السعودية تُخفي وتُعذب عشرات المعتقلين الفلسطينيين

أرض كنعان

دعا المرصد الأورومتوسطي السلطات السعودية للكشف الفوري عن مصير عشرات الفلسطينيين المعتقلين في السعودية، والذين تعرضوا لإخفاء قسري دون تهم أو مخالفات.

وأشار المرصد وهو هيئة حقوقية دولية مقرها جنيف، إلى أن الحملة التي استهدفت الفلسطينيين ما هي إلا حلقة في سلسلة طويلة من الانتهاكات لحقوق الإنسان في السعودية.

وقال المرصد، إنه لا يستطيع تحديد رقم دقيق للمعتقلين الفلسطينيين، غير أنه أحصى 60 شخصا فيما تشير تقديرات أخرى إلى أن الرقم أكبر من ذلك بكثير.

ونقل المرصد عن معتقل يحمل الجنسية الجزائرية أطلق سراحه مؤخرا أن المعتقلين من الفلسطينيين في سجن ذهبان السعودي، يتعرضون لانتهاكات وتعذيب، وحرمان من النوم، وحرمان من العلاج، رغم أن منهم كبار السن ومن يحتاج إلى رعاية خاصة.

وأضاف بحسب بيان المرصد أنّ الطعام داخل السجن يقدم بطريقة مهينة وأحياناً في أكياس، كما يحرص السجانون على إبقاء المعتقلين مقيدين حتى داخل زنازين السجن.

وأورد المصدر بعض المعلومات عن عدد من المعتقلين، منهم أحمد المهندس الذي رمز إليه بـ(A5) ويقطن إحدى مدن الضفة الغربية المحتلة وفقد الاتصال معه مطلع الشهر الماضي، خلال مراجعته دائرة الجوازات في العاصمة السعودية الرياض.

وفلسطيني آخر ورمز له بـ(B7) وفقد الاتصال معه في تموز/ يوليو الماضي، ولا يعرف أحد عنه شيئا، أو عن مكان احتجازه، وهو أسير سابق في السجون الإسرائيلية، وأكمل تعليمه الجامعي في الأردن وتزوج هناك قبل أن ينتقل إلى العمل في السعودية.

واعتقلت السلطات السعودية رجل أعمال فلسطينيا مقيما في جدة منذ عقود ويبلغ من العمر (60 عامًا)، في تموز/ يوليو الماضي.

وصادرت السلطات أموال رجل الأعمال ومنعت العائلة من مغادرة الأراضي السعودية.

وآخر تلك الحالات كانت عائلة من أصول فلسطينية، وتحمل الجنسية الأردنية، وصلت إلى السعودية لأداء فريضة الحج، وطلبته السلطات لمراجعتها، ولم يعد من حينها، فيما غادرت العائلة عائدة إلى الأردن دون الوالد.