Menu
12:59اشتية: يجب أن نتمسك بخيار الانتخابات ليكون مدخلاً لإنهاء الانقسام
12:53"سفينة نوح" أكبر متحف عائم بالعالم ترسو في بريطانيا
12:52رجل ينجو بأعجوبة من بين فكي تمساح
12:50إحم نفسك من أي هجوم نووي مقابل 395 ألف دولار
12:48ليست "فوتوشوب".. الكاميرات ترصد غزالا بثلاثة قرون
12:45رونالدو "ينصر مدربه" في أزمته مع يوفنتوس
12:44تعرف عليهم .. 5 لاعبين يرحلون عن الصداقة
12:42حماس": سنقدم رسالة خطية حول الانتخابات.. هذا مضمونها
12:40بعد عام بلا وظيفة.. مورينيو يحدد "المحطة المقبلة"
12:40وصول وفود طبية وشخصيات عبر "إيرز"
12:38برهوم: الأسير البرغوثي أيقونة المقاومة وتحريره عهد علينا
12:32كرينبول يكشف تفاصيل استقالته من (أونروا) ويُوجه اتهامات لأمريكا وإسرائيل
12:30الرئيس الفلسطيني يهاتف المصور الصحفي عمارنة .. ماذا قال له؟
12:28بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الثلاثاء
12:27بدء محاكمة المتهمين في القضية الفتاة التي هزت الرأي العام الفلسطيني
مركز حقوقق السعودية تُخفي وتُعذب عشرات المعتقلين الفلسطينيين

مركز حقوقق: السعودية تُخفي وتُعذب عشرات المعتقلين الفلسطينيين

أرض كنعان

دعا المرصد الأورومتوسطي السلطات السعودية للكشف الفوري عن مصير عشرات الفلسطينيين المعتقلين في السعودية، والذين تعرضوا لإخفاء قسري دون تهم أو مخالفات.

وأشار المرصد وهو هيئة حقوقية دولية مقرها جنيف، إلى أن الحملة التي استهدفت الفلسطينيين ما هي إلا حلقة في سلسلة طويلة من الانتهاكات لحقوق الإنسان في السعودية.

وقال المرصد، إنه لا يستطيع تحديد رقم دقيق للمعتقلين الفلسطينيين، غير أنه أحصى 60 شخصا فيما تشير تقديرات أخرى إلى أن الرقم أكبر من ذلك بكثير.

ونقل المرصد عن معتقل يحمل الجنسية الجزائرية أطلق سراحه مؤخرا أن المعتقلين من الفلسطينيين في سجن ذهبان السعودي، يتعرضون لانتهاكات وتعذيب، وحرمان من النوم، وحرمان من العلاج، رغم أن منهم كبار السن ومن يحتاج إلى رعاية خاصة.

وأضاف بحسب بيان المرصد أنّ الطعام داخل السجن يقدم بطريقة مهينة وأحياناً في أكياس، كما يحرص السجانون على إبقاء المعتقلين مقيدين حتى داخل زنازين السجن.

وأورد المصدر بعض المعلومات عن عدد من المعتقلين، منهم أحمد المهندس الذي رمز إليه بـ(A5) ويقطن إحدى مدن الضفة الغربية المحتلة وفقد الاتصال معه مطلع الشهر الماضي، خلال مراجعته دائرة الجوازات في العاصمة السعودية الرياض.

وفلسطيني آخر ورمز له بـ(B7) وفقد الاتصال معه في تموز/ يوليو الماضي، ولا يعرف أحد عنه شيئا، أو عن مكان احتجازه، وهو أسير سابق في السجون الإسرائيلية، وأكمل تعليمه الجامعي في الأردن وتزوج هناك قبل أن ينتقل إلى العمل في السعودية.

واعتقلت السلطات السعودية رجل أعمال فلسطينيا مقيما في جدة منذ عقود ويبلغ من العمر (60 عامًا)، في تموز/ يوليو الماضي.

وصادرت السلطات أموال رجل الأعمال ومنعت العائلة من مغادرة الأراضي السعودية.

وآخر تلك الحالات كانت عائلة من أصول فلسطينية، وتحمل الجنسية الأردنية، وصلت إلى السعودية لأداء فريضة الحج، وطلبته السلطات لمراجعتها، ولم يعد من حينها، فيما غادرت العائلة عائدة إلى الأردن دون الوالد.