Menu
11:21سلطات الاحتلال تستخدم مختلف الحيل وأساليب الاحتيال للسيطرة على اراضي الفلسطينيين
11:18حنا: قتل امرأة فلسطينية على حاجز قلنديا يؤكد ضرورة تحقيق العدالة بفلسطين
11:12ارتفاع عدد "سفراء الحرية" لـ 80 طفلًا
10:58التفكجي: الضائقة السكنية بالقدس تسببت بمشاكل اجتماعية خطيرة
10:54الصفدي يُطالب المجتمع الدولي بوقف انتهاكات الاحتلال بفلسطين
10:45منها حماس والجهاد.. إيران تُهدد السعودية بخمس فصائل عسكرية
10:43أبو مرزوق يُعلق على السياسية الأمريكية تجاه السعودية وإيران
10:27وفاة مواطن بظروف غامضة وسط القطاع.. والشرطة: نحقق بشبهة جنائية
10:15448 مستوطنًا اقتحموا باحات الأقصى الأسبوع الماضي
10:13الامم المتحدة تحذر من انهيار الوضع الإنساني في قطاع غزة
10:10توقعات ببدء استقبال الحالات المرضية في المستشفى "الامريكي" بغزة نهاية الشهر
10:02الغول: لا يُوجد في القيادة الفلسطينية شخص يرفض عقد المجلس المركزي
10:00قيادي بالمنظمة يوجه طلباً للدول المانحة بشأن الالتزامات المالية للسلطة و(أونروا)
09:56اتصالات مكثفة لزيادة دعم "الاونروا" وتطمينات مبدئية للحصول على دعم مالي إضافي
09:52بيت لحم : حرق حافلتين دون معرفة الأسباب
الادوية بغزة

الصحة العالمية: رام الله ورّدت لغزة أدوية بـ 1.4 مليون$ بينما الاحتياج 40 مليون$

أرض كنعان

قال منسق القطاع الصحي في منظمة الصحة العالمية، عبد الناصر صبح، إن وزارة الصحة في رام الله ورّدت خلال العام الحالي أدوية إلى قطاع غزة بقيمة 1.4 مليون دولار فقط، في حين يحتاج فيه القطاع لأدوية بقيمة 40 مليون دولار سنويًا.

وذكر صبح، أن الصحة برام الله أرسلت عام 2018 الماضي أدوية إلى قطاع غزة بقيمة 12.8 مليون دولار، ولكن العام الحالي هناك نسبة عجز كبيرة في توفر الأدوية وصلت إلى 50% في بعض الأصناف".

وأشار إلى أن قطاع غزة يعاني منذ 10 سنوات من نقص في الأدوية، ولكن خلال المدة الأخيرة زادت نسبة العجز ووصلت إلى 50% من الأدوية، و38% من المستهلكات الطبية، و56% من المواد المخبرية.

وبين صبح أن منظمة الصحة العالمية والمؤسسات الدولية أرسلت أدوية خلال هذا العام إلى قطاع غزة بقيمة 8.5 ملايين دولار، ورغم ذلك لا يزال الوضع الصحي يعاني من نقص حاد في الأدوية.

ولفت إلى أن قائمة العجز في الأدوية تأثر بها المرضى، إذ يعاني مرضى السرطان من نقص حاد في الأدوية الخاصة بهم، دفعت العديد منهم إلى السفر لتلقي العلاج خارج البلاد، وهو ما يزيد من الأعباء المالية عليهم في ظل ارتفاع البطالة، وزيادة حالات الفقر المدقع في قطاع غزة.

وأوضح صبح أن مرضى الكلى يعانون أيضا من نقص أحد أهم الأصناف لتجنب الغسيل الكلوي، ولكن عدم وجوده يزيد من خطورة حالتهم، وهو ما يدفعهم لشراء الأدوية من الصيدليات.

يذكر أن مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام بالشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف حذر خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول القضية الفلسطينية، الثلاثاء الماضي، من تزايد معدلات تدهور القطاع الصحي في غزة، نتيجة النقص الحاد في الأدوية.

وتعاني وزارة الصحة في غزة من نقص حاد في الأدوية والمستهلكات الطبية، بفعل الحصار الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزةمنذ 13 عامًا، وعقوبات السلطة في رام الله المتواصلة منذ أكثر من عامين.