Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
اخلاء الاراضي

وزراء بالكابينيت: هذه الخطوة من أجل تعميق سيادتنا على الضفة

أرض كنعان

قال وزراء إسرائيليون في "الكابينيت"، إن تصريح البناء للفلسطينيين في المنطقة (ج) بالضفة المحتلة، تحرك من أجل تعميق السيادة على الضفة.

ونقلت صحيفة "هآرتس" العبرية عن مصادر مطلعة، قولها: "إن هذه الخطوة تهدف إلى طرد السلطة الفلسطينية ومنعها من المشاركة في التخطيط وتدبير الأمور في هذه المناطق، إلى جانب محاولة التعامل مع الانتقادات القانونية والدولية المتزايدة ضد إسرائيل.

وأضافت: "وافق مجلس الوزراء على خطط بناء 715 وحدة سكنية في القرى الفلسطينية في منطقة سي الليلة الماضية".

وتابعت: "مصادر على دراية بتفاصيل القرار ، أخبرت صحيفة هآرتس أن هذه الخطوة هي جزء من التغيير في السياسات المبدئية لدى الحكومة الإسرائيلية، المصممة على دفع السلطة الفلسطينية الى عدم المشاركة في تخطيط في هذه المناطق".

ونوهت إلى أن: "هذا، جنبا إلى جنب مع محاولة للتعامل مع تزايد الانتقادات القانونية والدولية لإسرائيل بخصوص تدمر المباني الفلسطينية في المنطقة وعدم سماحها بالنمو طبيعي للسكان هناك".

وقالت: "تمت الموافقة على الخطة عن طريق التصويت عبر الهاتف ، حيث صوت فيها جميع وزراء الكبينيت لصالحها، وليس من الواضح ما إذا كانت هذه وحدات فلسطينية جديدة أم فقط موافقة على الوحدات المخصصة حاليًا للهدم".

وأضافت: "إلى جانب ذلك ، ووفقًا لمصادر مطلعة على تفاصيل ما حدث ، فقد تمت الموافقة بالفعل على بناء 6000 وحدة سكنية للمستوطنين".

الوزير بتسلائيل سموتريتش قال الليلة الماضية أن هدف البناء الفلسطيني هو تعميق السيادة الإسرائيلية في أراضي سي. عبر منشور نشره الليلة الماضية على صفحته على فيسبوك.

وأضاف: "سموتريتش": "لقد جاء التحول في الحكومة الإسرائيلية أخيرًا لمعالجة سرطان الإرهاب الذي ينتشر في داخلنا، لأول مرة ، ستقرر دولة إسرائيل أن البناء سيتم في المنطقة (ج) ، ولكن فقط للعرب من السكان الأصليين في المنطقة".

وتابع: "هذا لا يعزز ولا ينتج دولة فلسطينية بحكم الأمر الواقع، والبناء سيتم في الأماكن التي لا تخدم المصالح الوطنية للعرب ولكن المصالح الإستراتيجية لدولة إسرائيل".

ووفق "هآرتس"، فإن المصادر تقدر أن مناقشة البناء الفلسطيني في المنطقة (ج) كانت نتيجة للضغوط الأمريكية.