Menu
13:01نائب السفير القطري والوفد المرافق له يغادر غزّة عبر "إيرز"
12:59بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح الأربعاء 27 نوفمبر 2019
12:58الأسرى يقررون إرجاع الوجبات لـ3 أيام حدادًا على روح الشهيد "أبو دياك"
12:51"حماس" تُعلن تأجيل تسليم ردها الإيجابي على رسالة الرئيس بشأن الانتخابات
12:47حماس والجهاد الاسلامي : استشهاد "ابو دياك " جريمة حرب
11:54اشتية يدعو الأسرى المعتصمين في رام الله لاجتماع في مكتبه ظهر اليوم
11:52مستوطنون يقطعون 30 شجرة زيتون جنوب نابلس
11:50الشعبية تحمل السلطة مسؤولية الاعتداء على خيمة الاسرى المحررين
11:40الرئيس يوعز بارسال فرق طبية ومواد غذائية لاغاثة منكوبي زلزال البانيا
11:33عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بحراسةٍ أمنية مشددة
11:15المحررون المقطوعة رواتبهم يعلنون الإضراب عن الماء والطعام
11:11مستوطنون يغلقون طرقا جنوب جنين
10:56اصابات في مواجهات مع الاحتلال غرب طولكرم
10:52وفاة والد الأسير " حسن عودة" بنابلس
10:48برلماني بحريني: حقوق الفلسطينيين غير قابلة للتفاوض أو التصرف من أحد
حزب الله ينشر قواته على الحدود مع إسرائيل

حزب الله ينشر قواته على الحدود مع "إسرائيل"

أرض كنعان

ذكرت صحيفة "ديلي بيست"، اليوم السبت، أن حزب الله اللبناني نشر قواته على طول الحدود الشمالية من جهة لبنان ومرتفعات الجولان مع "إسرائيل"، استعدادًا لحرب محتملة بعد التوتر بين واشنطن وطهران.

وبحسب الصحيفة، فإن الحزب بدأ نشر قواته في الأيام الأخيرة وأنه يستعد فعليًا لأي أوامر تشير لإمكانية إطلاق الطلقة الأولى تجاه "إسرائيل".

ونقلت عن قائد ميداني في الحزب قوله، إن هناك 800 مقاتل على الحدود مع "إسرائيل"، وأنهم جاهزون للطلقة الأولى، مشيرًا إلى أنهم مستعدون لخوض حرب كبيرة وقد تكون مدمرة سواء لـ"إسرائيل" أو لبنان.

وأضاف أن العقوبات على حزب الله وإيران تجعل من الحزب يفكر في مهاجمة "إسرائيل"، رغم معرفة قيادة الحزب أن الحرب ستكون مغايرة للحروب السابقة والتي ستكون مدمرة للغاية.

وتابع "نعلم أن حربًا جديدة ستؤدي إلى دمار كبير لـ"إسرائيل" ولبنان، لكن العقوبات التي تشل الاقتصادي الإيراني وتتسبب في خفض تمويل الحزب ودعمه ماليًا، قد تجعل هذا السيناريو "كابوسًا حقيقيًا".

وبحسب القائد الميداني الملقب باسم "سمير"، فإن حزب الله قادر على فتح جبهة أخرى من الجولان ولديه إمكانيات كبيرة منها طائرات بدون طيار وأسلحة مضادة للطائرات وللبوارج البحرية، مشيرًا إلى أنه الآن لا توجد أي خطوط حمراء من قبل النظام السوري لفتح أي جبهة من الجولان ضد "إسرائيل" كما كان سابقًا.

وتشير الصحيفة بحسب مقاتلين من الحزب تحدثوا لهم، فإن رواتبهم خفضت للنصف، ولكن لا زال الحزب يحافظ على قوة عسكرية كبيرة جدًا، وأن الحزب في حال قصفت إيران، فإنه فورًا سيرد بقصف "إسرائيل".