Menu
12:39تعرف علي حالة الطقس في فلسطين
12:35الحريري تتحدث عن تفاهم لمعالجة قرار وزارة العمل اللبنانية بحق الفلسطينيين
12:33"ليبرمان": نتنياهو يدفع الأموال لحماس مقابل عملياتهم ضدنا
12:31بالوثائق: اختلاس أموال بالملايين من صندوق محكمة رام الله
12:29أبو مرزوق: الانقسام يضر بالقضية الفلسطينية ولا بد من الوحدة
21:23اختتام بطولة الشطرنج لكرنفال الفاخورة الرياضي الثالث
21:22أكاديمية النجوم تتوج بكأس بطولة كرة السلة للفتيات 
19:08هيئة الأسرى: تجاهل مقصود للأوضاع الصحية للأسرى
19:07"كهرباء غزة" تصدر تنويها هاما حول جدول التوزيع
14:31الاحتلال يفرض الحبس المنزلي على طفل مقدسي ويُمدّد اعتقال آخرين
14:29اشتية يكشف آلية سفر حجاج غزة والضفة
14:28مستوطنون ينفذون اقتحامات استفزازية جديدة بالأقصى
14:27الاحتلال يجرف أراضٍ وينصب بيوتا متنقلة جنوب نابلس
14:23بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الخميس
14:21الإضراب يعمّ كافة المخيمات والتجمعات الفلسطينية بلبنان
الحريري تتحدث عن تفاهم لمعالجة قرار وزارة العمل اللبنانية بحق الفلسطينيين

الحريري تتحدث عن تفاهم لمعالجة قرار وزارة العمل اللبنانية بحق الفلسطينيين

أرض كنعان

قالت النائبة في كتلة المستقبل اللبنانية، بهية الحريري، مساء أمس الأربعاء، إنه "جرى التفاهم على آلية للمعالجة السريعة والإيجابية لقرار وزارة العمل فيما يتعلق بعمل الفلسطينيين في لبنان".

وأضافت الحريري خلال استقبالها وفدا من تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا والجور، أنه "نتيجة للمساعي التي قام بها رئيس الحكومة سعد الحريري، وتجاوب وزير العمل كميل أبو سليمان، تم التفاهم على آلية لمعالجة هذا الموضوع، مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية الإخوة الفلسطينيين، كما وردت في قانون العمل وتعديلاته، ومتابعة المراسيم التنظيمية للقانون 128 و129".

وأشارت الحريري إلى أن "الوزير أبو سيلمان يبدي كل تعاون، والأمور ذاهبة نحو ما يحفظ كرامة الوجود الفلسطيني في لبنان"، مشددة على أن "حق العودة هو حق مقدس للشعب الفلسطيني، وطالما أن اللبنانيين والفلسطينيين رافضون للتوطين، ولا توجد قوة في العالم تستطيع أن تفرض التوطين عليهم".

وأعربت عن اعتزازها بالنموذج المميز الذي قدمته وتقدمه صيدا في العيش الواحد والحياة المشتركة اللبنانية الفلسطينية، "الذي كان أساساً في بناء جسور التواصل والثقة بين الوجود الفلسطيني وبين الدولة اللبنانية في مواجهة كل الأخطار، وأثمرت إرساء أسس وأطر ثابتة وفاعلة للحوار اللبناني الفلسطيني".

ونوهت الحريري إلى دور تجمع المؤسسات الأهلية وهيئات المجتمع المدني اللبناني والفلسطيني في صيدا والجوار، "في تعزيز وتحصين هذه العلاقة والعمل التكاملي بينها على شتى الصعد".

وفي الموضوع ذاته، قال رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، إن "هناك عددا من القضايا التي تستدعي الحوار العاجل مع الإخوة اللبنانيين، لأننا نريد حل هذه القضايا بالحوار والمفاوضات، ونرفض التصعيد من أي جهة كانت".

وأضاف عباس في مستهل اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، الذي عقد الأربعاء بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، أنه سيتم إيفاد عضو اللجنة التنفيذية عزام الأحمد لمتابعة هذه القضايا مع الإخوة اللبنانيين، ونؤكد رفضنا لكل أشكال التصعيد؛ لأن الأهم حل المشاكل وليس تعقيدها.

وأوضح أننا "سنناقش الوضع القائم الآن في لبنان، الذي يأتي عقب الظروف التي مررنا بها هناك، والتي كانت ممتازة، كقضية صابر مراد وغيرها، التي انعكست إيجابا على علاقاتنا الأخوية مع الأشقاء في لبنان".