Menu
17:14اعلام: مصدر يعلن نسبة صرف رواتب الموظفين وآلية صرفها
17:11"القضاء الأعلى" يعلن عن آليات التعامل مع الأقساط المستحقة للأشهر الماضية
17:09عريقات يدين جريمة اعدام الشهيد الحلاق: على العالم رفع الحصانة عن "اسرائيل"
17:07"الصحة" بغزة: لا إصابات جديدة بفيروس كورونا في القطاع
17:05ارتياح كبير لطلاب الثانوية العامة في امتحانهم الأول
17:02الكيلة: إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في قلقيلية ليرتفع العدد إلى "626"
17:00شذى حسن .. أسيرة محررة تروي ليلتها الأولى في سجون الظلم الإسرائيلية
16:30طلاب وطالبات فلسطين يتوجهون لتقديم امتحانات الثانوية العامة
16:27لجان المقاومة: إعدام العدو للشهيد "إياد الحلاق"جريمة صهيونية تجاوزت كافة الأخلاق والمعايير الانسانية
16:25أول تعقيب من حماس على جريمة إعدام شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة
16:20الاحتلال يفتح تحقيقًا في إعدام الشهيد الحلاق
16:18الأسير جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ20
16:17دواء أطفال قد يؤدي دورا محوريا بإنقاذ حياة المصابين بكورونا
16:16الاحتلال يُجبر مقدسيًا على هدم منزله بسلوان
16:13الاحتلال يعتقل فتيين من الخليل
الحريري تتحدث عن تفاهم لمعالجة قرار وزارة العمل اللبنانية بحق الفلسطينيين

الحريري تتحدث عن تفاهم لمعالجة قرار وزارة العمل اللبنانية بحق الفلسطينيين

أرض كنعان

قالت النائبة في كتلة المستقبل اللبنانية، بهية الحريري، مساء أمس الأربعاء، إنه "جرى التفاهم على آلية للمعالجة السريعة والإيجابية لقرار وزارة العمل فيما يتعلق بعمل الفلسطينيين في لبنان".

وأضافت الحريري خلال استقبالها وفدا من تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا والجور، أنه "نتيجة للمساعي التي قام بها رئيس الحكومة سعد الحريري، وتجاوب وزير العمل كميل أبو سليمان، تم التفاهم على آلية لمعالجة هذا الموضوع، مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية الإخوة الفلسطينيين، كما وردت في قانون العمل وتعديلاته، ومتابعة المراسيم التنظيمية للقانون 128 و129".

وأشارت الحريري إلى أن "الوزير أبو سيلمان يبدي كل تعاون، والأمور ذاهبة نحو ما يحفظ كرامة الوجود الفلسطيني في لبنان"، مشددة على أن "حق العودة هو حق مقدس للشعب الفلسطيني، وطالما أن اللبنانيين والفلسطينيين رافضون للتوطين، ولا توجد قوة في العالم تستطيع أن تفرض التوطين عليهم".

وأعربت عن اعتزازها بالنموذج المميز الذي قدمته وتقدمه صيدا في العيش الواحد والحياة المشتركة اللبنانية الفلسطينية، "الذي كان أساساً في بناء جسور التواصل والثقة بين الوجود الفلسطيني وبين الدولة اللبنانية في مواجهة كل الأخطار، وأثمرت إرساء أسس وأطر ثابتة وفاعلة للحوار اللبناني الفلسطيني".

ونوهت الحريري إلى دور تجمع المؤسسات الأهلية وهيئات المجتمع المدني اللبناني والفلسطيني في صيدا والجوار، "في تعزيز وتحصين هذه العلاقة والعمل التكاملي بينها على شتى الصعد".

وفي الموضوع ذاته، قال رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، إن "هناك عددا من القضايا التي تستدعي الحوار العاجل مع الإخوة اللبنانيين، لأننا نريد حل هذه القضايا بالحوار والمفاوضات، ونرفض التصعيد من أي جهة كانت".

وأضاف عباس في مستهل اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، الذي عقد الأربعاء بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، أنه سيتم إيفاد عضو اللجنة التنفيذية عزام الأحمد لمتابعة هذه القضايا مع الإخوة اللبنانيين، ونؤكد رفضنا لكل أشكال التصعيد؛ لأن الأهم حل المشاكل وليس تعقيدها.

وأوضح أننا "سنناقش الوضع القائم الآن في لبنان، الذي يأتي عقب الظروف التي مررنا بها هناك، والتي كانت ممتازة، كقضية صابر مراد وغيرها، التي انعكست إيجابا على علاقاتنا الأخوية مع الأشقاء في لبنان".