Menu
23:10رئيسة الـ "CIA " قامت بزيارة سرية إلى رام الله بعد إعلان "صفقة القرن"
23:09هنية يتلقى اتصالًا من قائد فيلق القدس
22:30استشهاد مواطن وإصابة آخر جراء انفجار عرضي بغزة
14:10كلمة الرئيس محمود عباس بأعمال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية
12:49ارتقاء 7 شهداء خلال كانون الثاني جميعهم من قطاع غزة
12:45خمسة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال
12:43نادي الأسير: مواجهة جديدة بين الأسيرات وإدارة سجن "الدامون"
12:12اشتية يكشف موعد تنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي
12:04البرغوثي: المقاومة الشعبية تتصاعد في مواجهة "صفقة القرن"
11:44سبسطية... التاريخ في مواجهة رواية "المحتل"
11:42الخزندار : أزمة الغاز بغزة تفككت وبطريقها للحل
11:39​الإمارات تواصل الترويج لـ"صفقة القرن" وتدعو لـ"موقف واقعي"
11:38آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الأحد
11:36فلسطين تطلب بث مباشر لاجتماع جامعة الدول العربية
11:29بدء لقاء القمة بين الرئيس ونظيره المصري
الحكومة توجه طلباً للأمم المتحدة بشأن التغول الإسرائيلي بحق الأطفال

الحكومة توجه طلباً للأمم المتحدة بشأن التغول الإسرائيلي بحق الأطفال

أرض كنعان

طالبت الحكومة الفلسطينية، اليوم السبت، الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية بحماية الأطفال من التوحش الإسرائيلي.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة إبراهيم ملحم في بيانٍ له: إن "استهداف قوات الاحتلال للطفل عبد الرحمن شتيوي (9 سنوات) من قرية كفر قدوم برصاصة من نوع دمدم في رأسه أمس، يعكس شهوة القتل التي تستبد بقادة المؤسسة العسكرية الإسرائيلية في تعاملها مع المسيرات السلمية لأهالي القرية التي تتعرض وغيرها من المدن والبلدات للاستهداف والتنكيل اليومي".

وأضاف ملحم: إن "ما تتعرض له أراضي قرية كفر قدوم وغيرها من المدن والقرى والبلدات الفلسطينية من عمليات تجريف ومصادرة واقتلاع للأشجار من قبل سلطات الاحتلال لإفساح المجال أمام تغول الاستيطان الذي تدينه الشرائع الدولية".

وتابع: "يعكس أيضًا مدى الاستهتار الإسرائيلي بالقوانين والشرائع الدولية، والشعور بالإفلات من العقاب بعد أن وجد قادة "إسرائيل" شريكًا أمريكيًا يغطي على اعتداءاتهم ويجعلهم بمأمن من أي عقاب دولي قد يطالهم".

وأردف ملحم: إن "الحكومة وهي تتابع بقلق وألم شديدين الحالة الصحية الحرجة للطفل عبد الرحمن، إذ أوعز رئيس الوزراء محمد اشتية للجهات الصحية بتقديم كل ما يمكن تقديمه لإنقاذ حياته، وتشارك والديه وعائلته ألمهم ووجعهم بمصابهم".

ودعت الحكومة الأمم المتحدة والمنظمات الانسانية التابعة لها وخاصة منظمة "اليونيسيف" إلى إدانة التوحش الإسرائيلي وحماية الأطفال والمتظاهرين الذين يدافعون عن بيوتهم وحقولهم وأشجارهم المستهدفة بالهدم والتجريف والاقتلاع.