Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
العالول اجتماع اللجنة المركزية بالأمس ناقش عدة قضايا مهمة منها المصالحة

العالول: اجتماع اللجنة المركزية بالأمس ناقش عدة قضايا مهمة منها المصالحة

أرض كنعان

أكد نائب رئيس حركة فتح محمود العالول إن اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح الذي عقد بالأمس برئاسة الرئيس محمود عباس ناقش العديد من الملفات والتطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية وقضايا سياسية حول التحديات التي تواجه شعبنا خاصة ورشة البحرين التي دعت لها الولايات المتحدة وما تسمى صفقة القرن.

وأوضح العالول في تصريحات اذاعية انه تم خلال الاجتماع الذي عقد امس استعراض كافة التحركات المتعلقة بهذه القضايا والموقف الفلسطيني الصلب الرافض لكل ما يحاك ضد القضية الفلسطينية والذي بدأ يؤتي أكله، مشيرا الى التصريحات الاخيرة حول عدم إمكانية تطبيق ما تسمى صفقة القرن أو أنها في طريقها للانتهاء.

قال نائب رئيس حركة فتح فيما يتعلق بالمصالحة الفلسطينية "إن هناك تواصلا مع الأشقاء المصريين وحديث من قبلهم بدأ يعيد الأمل مرة أخرى وتم الاتفاق معهم أنه في حال تمكنوا من تذليل العقبات، وتقوم حماس بتنفيذ اتفاق 2017 فإن القيادة لن تتخلى عن هذا الملف الذي له علاقة بوحدة شعبنا .

واعتبر العالول ورشة البحرين بالواهية التي لا يوجد فيها أي شيء على الاطلاق، كما أن معظم من سيحضرها سيحضر تحت الضغط وعلى مستوى الموظفين كما أنها شكل من أشكال الاستعراض الأمريكي الذي فشل سلفا لغياب الطرف الاهم وهو الجانب الفلسطيني

كما وصف العالول ما تسمى صفقة العصر بحركة نصب واحتيال من قبل الإدارة الأمريكية التي نزعت كل ما هو جوهري من القضية الفلسطينية مشددا على أن العلاقة مع الولايات المتحدة انتهت ولم يعد بالإمكان لأن يكون هناك أي ثقة بأن هذه الإدارة ستقدم أي شيئ ايجابي لشعبنا جراء انحيازها الواضح ورعايتها للاحتلال الاسرائيلي .