Menu
09:46الفتياني يعلن عن الملفات التي سيبحثها اجتماع اللجنة المركزية مساء اليوم
09:45"المجد" الأمني يكشف عن شكل المواجهة المقبلة بين فصائل المقاومة والاحتلال
09:43حركة "فتح" تعلن عن فعاليات ضد صفقة القرن ومؤتمر المنامة في والوطن والشتات
09:38أسيران يدخلان أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال
09:34مسيرة حاشدة بعمّان رفضاً لـ"صفقة القرن" والمشاركة بورشة البحرين
09:32الهيئة الوطنية تدعو الجماهير للمشاركة في فعاليات 25و26 يونيو ضد مؤتمر البحرين
09:29وفاة الشاب المريض ناصر البحيصي بعد يوم من تخرجه في غزة
09:27الصحة: 79 إصابة جراء قمع الاحتلال للمشاركين في مسيرات العودة
09:27أهم ما جاء في الصحافة العبرية صباح اليوم السبت
09:23أسعار صرف العملات في فلسطين
09:21حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
13:39حماس تصدر تصريحا حول مسيرات العودة لهذا اليوم
13:25ماجد فرج: شعبنا وقيادته متمسكون بخيار السلام ومحاربة الإرهاب
13:23شركتان للطيران تحظران التحليق فوق مضيق هرمز
13:13الاحتلال يمنع المحامين من زيارة الأسير جعفر عز الدين
الفتياني يعلن عن الملفات التي سيبحثها اجتماع اللجنة المركزية مساء اليوم

الفتياني يعلن عن الملفات التي سيبحثها اجتماع اللجنة المركزية مساء اليوم

أرض كنعان

أعلن أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني، عن الملفات التي سيبحثها اجتماع اللجنة المركزية للحركة المقرر عقده مساء اليوم السبت في مدينة رام الله برئاسة الرئيس محمود عباس.

وأفاد الفتياني في تصريح صحفي اليوم السبت، بأن اللجنة المركزية مساء اليوم سيبحث الوضع العام والتحديات التي نواجهها نحن كفلسطينيين، والتي تهدد المشروع الوطني.

وأضاف الفتياني، أن الاجتماع سيتناول أيضا التحركات السياسية للرئيس عباس والقيادة الفلسطينية من أجل التصدي لـ"صفقة القرن"، ومؤتمر "المنامة"، التي ينوون عقدها منتصف هذا الأسبوع.

وأكد، على أنه لا جدوى من عقد هذه الورشة بعد أن رفضت معظم دول العالم وعلى رأسها فلسطين من المشاركة فيها"، موضحا أن المشكلة هي سياسية وليست اقتصادية.

وشدد، على أن اجتماع اللجنة المركزية سيبحث أيضا تطبيق قرارات المجلسين الوطني والمركزي بما يخص العلاقة مع الاحتلال، إضافة للوضع الداخلي.

وأشار، إلى أن اجتماع المركزية سيناقش كيف يمكن أن نعزز وحدتنا الداخلية خاصة بعد التطابق في الموقف الفلسطيني من صفقة القرن.

كما وأعرب الفتياني عن أمله بأن تؤدي التطورات الإيجابية التي بدأ الحديث عنها في ملف المصالحة الفلسطينية، إلى إنهاء الحالة التي نعيشها وطي هذه الصفحة السوداء في تاريخ شعبنا الفلسطيني، مضيفا أن الموقف الموحد كفيل بإسقاط أي مؤامرة.